متظاهرون في بلجيكا يحتجون على بقاء البلاد سبعة أشهر بدون حكومة

متظاهرون في بلجيكا
Image caption المتظاهرون في بلجيكا يحتجون على غياب الحكومة

خرج عشرات الالاف من البلجيكيين الى الشوارع يوم الاحد للتنديد بالقادة السياسيين الذين فشلوا في تشكيل حكومة على مدى أكثر من سبعة أشهر أعقبت انتخابات برلمانية تاركين البلاد تحت رحمة الاسواق المالية.

وقال منظمو الاحتحاج الذي رفع شعار "عار.. لا حكومة.. في بلد عظيم" ان زهاء 50 ألف شخص انضموا الى المسيرة التي جابت شوارع العاصمة بروكسل.

بينما ذكرت الشرطة أن عددهم 34 ألف شخص.

وقد تم تنظيم الاحتجاج عبر الفيسبوك.

وارتدى المحتجون ملابس بيضاء اللون في محاكاة "للمسيرة البيضاء" عام 1996 التي شارك فيها 300 ألف بلجيكي للمطالبة بحماية أفضل للاطفال في أعقاب اعتقال السفاح قاتل الاطفال مارك ديترو.

ويعتبر اللون الابيض رمزا للامل.

انقسام

وتتولى حكومة لتصريف الاعمال ادارة بلجيكا منذ الانتخابات البرلمانية التي أجريت في يونيو حزيران عام 2010 ولم تسفر عن نتائج حاسمة.

وقد استمر الجدل بين زعماء الاحزاب المتحدثة باللغة الهولندية وتلك المتحدثة بالفرنسية بشأن نقل بعض السلطات والحق في فرض ضرائب الى الاقاليم في البلد المقسم عرقيا.

ويعتبر المتحدثون بالفرنسية على وجه الخصوص نقل المزيد من السلطات للاقاليم خطوة باتجاه تكريس انقسام البلاد، وهو ما يعارضونه.