السجن مدى الحياة لاحمد غيلاني في تفجيرات كينيا وتنزانيا

آخر تحديث:  الأربعاء، 26 يناير/ كانون الثاني، 2011، 01:12 GMT

السجن مدى الحياة لاحمد غيلاني في تفجيرات كينيا وتنزانيا

حكمت محكمة في نيويورك الثلاثاء بالسجن مدى الحياة على التنزاني أحمد خلفان غيلاني أول معتقل في جوانتانامو يمثل أمام محكمة مدنية.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

حكمت محكمة في نيويورك الثلاثاء بالسجن مدى الحياة على التنزاني أحمد خلفان غيلاني أول معتقل في جوانتانامو يمثل أمام محكمة مدنية.

واتهم غيلاني، وعمره 36 عاما، بالضلوع في هجمات تنظيم القاعدة على سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998 مما أسفر عن سقوط 224 قتيلا.

وكانت هيئة محلفين أمريكية ادانت غيلاني بتهمة التخطيط لالحاق الضرر أو تدمير ممتلكات أمريكية، لكنها برأته من 284 تهمة اخرى منها القتل.

واعتبرت محاكمة غيلاني اختبارا لنهج الرئيس الامريكي باراك أوباما للتعامل مع 173 شخصا يشتبه في ضلوعهم في الارهاب محتجزين في جوانتانامو بينهم خالد شيخ محمد الذي اعترف بانه العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة.

قال القاضي ان احمد غيلاني كان على علم بخطورة افعاله

قال القاضي ان احمد غيلاني كان على علم بخطورة افعاله

وتعهد اوباما خلال حملته الانتخابية عام 2008 باغلاق السجن الذي جلب ادانة دولية بسبب سوء معاملة المعتقلين. لكن جهوده واجهت معارضة قوية من منتقدين يرون أن هذا السجن ضروري في حرب الولايات المتحدة ضد المتطرفين الاسلاميين.

وفي تصريحات قبل اعلان الحكم يوم الثلاثاء، نفى القاضي لويس كابلان ادعاءات الدفاع خلال المحاكمة بأن غيلاني خدع وقام بمهام لحساب اشخاص اكتشف لاحقا انهم نشطاء في القاعدة.

وقال كابلان "السيد غيلاني كان على علم بان اناسا سيموتون."

ورفض كابلان التماس اي رأفة لغيلاني على اساس انه تعرض للتعذيب مرارا أثناء احتجازه في السجن الامريكي وانه قدم معلومات قيمة للمحققين.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك