وثائق تشير الى صلة برلسكوني بحفلات جنس صاخبة

روبي مصدر الصورة ap
Image caption نفت روبي العمل كعاهرة

نشرت النيابة العامة في ايطاليا وثائق تشير الى صلة رئيس الوزراء، سيلفيو برلسكوني، بعدد من حفلات الجنس الصاخبة، وبعاهرة ثانية قاصر برازيلية.

وتتضمن الوثائق التي أفرجت عنها النيابة العامة الايطالية نصوص لتسجيلات لمكالمات هاتفية تصف الحفلات المثيرة التي أقيمت في منزل برلوسكوني قرب ميلانو. ووصف الملف بأنه فضائحي.

ويجري التحقيق حاليا فيما تردد من أن برلسكوني دفع مالا لراقصة في السابعة عشرة من عمرها مقابل ممارسة الجنس- وهو زعم ينفيه برلسكوني.

وتطالب المعارضة الايطالية من يسار الوسط برلسكوني بالاستقالة.

وقد أوصت لجنة برلمانية يوم الخميس، بعدم اصدار مذكرة بتفتيش منزل برلسكوني.

ويتعين على مجلس النواب الايطالي اتخاذ القرار النهائي في هذا الموضوع.

ويسعى الادعاء العام في ايطاليا الى الحصول على اذن لتفتيش مكتب احد المساعدين الماليين لبرلسكوني في اطار التحقيق الجاري حول علاقة برلسكوني بالراقصة المغربية الاصل روبي عندما كانت الاخيرة دون السن القانونية.

ويتهم جوزيبة سبينيللي الذي يدير الامبراطورية المالية لبرلسكوني بالقيام بدفع المال للفتاة مقابل خدمات جنسية قدمتها لبرلسكوني.

أدلة الادعاء

وقدم الادعاء الادلة التي تؤيد هذا الطلب الى لجنة برلمانية للحصول على الاذن للقيام بالتفتيش.

وكان برلسكوني قد اتصل بمحطة تلفزيون ايطالية كانت تبث برنامجا عن الموضوع واطلق العنان لغضبه ووصف المحطة بانها "مقرفة وبيت للدعارة والكذب".

وقدم الادعاء قبل عشرة ايام الى البرلمان ملفا يتألف من 389 صحفة يتضمن ادلة على الدفعات المالية التي قدمتها شركة فينيانفست التي يمتلكها برلسكوني الى فتيات من بينهن روبي التي كانت وقتذاك في السابعة عشر من العمر.

كما قدم الادعاء وثائق جديدة تتألف من اكثر من 200 صفحة الاربعاء بهدف الحصول على اذن لتفتيش مكتب مدير فينيانفست.

واوضح الاخير ان الاموال التي تم دفعها لعدد من النساء والمنازل الى جرت اعارتها لهن كان بدافع الاحسان.

وقدم محامي برلسكوني شهادات لعدد من الشهود تنفي الاتهامات عن تنظيم حفلات قامت الفتيات خلالها بالرقص شبه عاريات.

وكانت روبي واسمها الحقيقي كريمة المحروق قد قالت ان برلسكوني اعطاها 9 الاف يورو في نهاية احدى الحفلات لكنها نفت ان يكون ذلك مقابل خدمات جنسية او العمل عاهرة.