محققون روس: تنظيم اسلامي مسؤول عن تفجير مطار دوموديديفو

موسكو مصدر الصورة BBC World Service
Image caption اسفر هجوم مطار دوموديديفو عن مقتل 35 شخصا

قال محققون روس إن عنصرا في احد التنظيمات الاسلامية الناشطة جنوبي روسيا قد يكون المسؤول عن التفجير الذي استهدف مطار دوموديديفو بموسكو والذي اسفر عن مقتل 35 شخصا.

ونقل الاعلام الروسي عن المحققين قولهم إن رجلا يدعى (رازدوبودكو) من بلدة ستافروبول التي تقع على الطرف الشمالي من منطقة القفقاس هو الذي رتب الهجوم او نفذه.

ويشك المحققون في ان لرازدوبودكو علاقة بالتفجير الذي وقع في منزل بوسط موسكو في الحادي والثلاثين من الشهر الماضي وقتلت جراءه امرأة واحدة.

ولم تعلق السلطات الروسية رسميا على سير التحقيق.

ولم يتضح بعد ما اذا كان الانتحاري الذي نفذ الهجوم على صالة الاستقبال في مطار دوموديديفو يوم الاثنين الماضي رجلا او امرأة، ولكن الاعلام الروسي يقول إن المنفذ له علاقة بـ(جماعة نوغاي) الاسلامية.

وكانت تقارير قد ذكرت ان الامرأة التي قتلت في تفجير موسكو الشهر الماضي كانت ترتدي حزاما ناسفا، وانها كانت متزوجة من احد عناصر الجمعة ذاتها القي عليه القبض في العام الماضي.