عمروف يتبنى مسؤولية عملية التفجير بمطار موسكو

آخر تحديث:  الثلاثاء، 8 فبراير/ شباط، 2011، 03:31 GMT

عمروف يتبنى مسؤولية عملية التفجير بمطار موسكو

قال دوكو عمروف أحد الزعماء الميدانيين الشيشان، وأحد أبرز المطلوبين من قبل السلطات الروسية إنه من أصدر الأوامر لتنفيذ الهجوم على مطار موسكو الشهر الماضي.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

قال دوكو عمروف أحد الزعماء الميدانيين الشيشان، وأحد أبرز المطلوبين من قبل السلطات الروسية إنه من أصدر الأوامر لتنفيذ الهجوم على مطار موسكو الشهر الماضي.

وأودى الهجوم الانتحاري –الذي وقع في جناح الاستقبال بمطار دوموديدوفو الدولي- بحياة ستة وثلاثين شخصا وتسبب في إصابة مئة وثمانين.

وقال عمروف في شريط فيديو -بُث على موقع Kavkaz Tsentr على شبكة الإنترنت- إن الهجوم كان ردا على "الجرائم الروسية في القوقاز".

وأضاف متوعدا باللغة الروسية بمزيد من الهجمات الانتحارية، وقال إنه يتمنى ألا يُراق كل هذا الدم قبل أن "تغادر روسيا القوقاز".

ويحمل شريط الفيديو تاريخ 24 يناير/ كانون الثاني، ما يعني أنه سُجل في نفس اليوم الذي نفذ فيه الهجوم.

ويعد عمروف الزعيم لما يُسمى "إمارة القوقاز"، وهي مجموعة مسلحة تنتشر شمال القوقاز، كما يعد من أبرز المقاتلين الشيشان الذين ما زالوا في الميدان . وقد تولى وزارة الأمن في حكومة الاستقلاليين الشيشان مابين 1996 و1999.

وكان عمروف قد تبنى مسؤولية العملية الانتحارية التي استهدفت في مارس/ آذار 2010 محطة مترو بالعاصمة الروسية وأودت بحياة تسعة وثلاثين شخصا، كما نُسب إليه تدبير هجوم على قطار يربط موسكو بسانت بترسبورغ، وتسبب في مقتل ستة وعشرين شخصا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك