القراصنة الصوماليون "يهددون إمدادات النفط"

ناقلة مصدر الصورة Reuters
Image caption تهدد القرصنة إمدادات النفط

طلبت شركة ناقلات نفط من الحكومات عمل المزيد لمكافحة القرصنة في المحيط الهندي، خوفا من التأثير على إمدادات النفط.

وقالت الشركة إن القراصنة الصوماليين يستخدمون20 قطعة بحرية مخطوفة لتنفيذ عمليات القرصنة.

وجاء التحذير بعد اختطاف ناقلة بترول متجهة من الخليج الى الولايات المتحدة تحمل نفطا خاما بقيمة 200 مليون دولار.

وقال جو أنجيلو رئيس الرابطة الدولية لأصحاب ناقلات النفط إن النفط الذي كان على متن الناقلة اليونانية المختطفة يمثل 20 في المئة من النفط الخام الذي تستورده الولايات المتحدة في اليوم الواحد.

وحذر أنجيلو من أن القرصنة خرجت عن السيطرة في المحيط الهندي، وانه اذا لم تتخذ إجراءات كفيلة بلجمها فانها ستحد من إمدادات النفط.

الناقلة المخطوفة

وقالت الشركة المالكة للناقلة المخطوفة ومقرها أثينا إن الناقلة ايرين اس ال قد تعرضت لهجوم مسلح، وانقطعت الاتصالات معها.

وقالت الوحدة البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي العاملة في المنطقة إن الناقلة كانت تبحر على بعد 400 ميل جنوب شرقي مسقط حين تعرضت للهجوم.

وقالت وزارة الملاحة اليونانية لوكالة أنباء أسوشييتد برس ان الناقلة المخطوفة كانت تحمل266 ألف طن من النفط الخام ، ويعتقد أنها أكبر سفينة اختطفت حتى الآن.

ويعمل على متن الناقلة طاقم مكون من 25 بحارا بينهم 7 يونانيين و17 فلبيني وجورجي واحد.

وجاء اختطاف الناقلة بعد يوم واحد من اختطاف ناقلة إيطالية في المحيط الهندي على بعد 800 ميل من الشواطئ الصومالية.

يذكر أن القراصنة الصوماليين حصلوا على فدية بملايين الدولارات مقابل الإفراج عن سفن اختطفوها في المحيط الهندي.

المزيد حول هذه القصة