بلدة استرالية تغير اسمها للتوعية بمخاطر السرعة على الطرقات

لافتة تحمل الاسم الجديد للمدينة مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يأمل سكان سبيدكيلز أن تسهم هذه الخطوة في التوعية بمخاطر السرعة الزائدة

قررت السلطات في بلدة استرالية صغيرة في ولاية فكتوريا تغيير اسمها لشهر واحد للتوعية بمخاطرة السرعة الزائدة على الطرقات.

وبموجب هذا القرار سيتغير اسم البلدة من "سبيد" التي تعني السرعة إلى "سبيدكيلز" والتي تعني السرعة تقتل.

ويأمل سكان "سبيد" أن تسهم هذه الخطوة في اقناع السائقين بتقليل سرعتهم على الطرقات، كما يتطلعون لأن تكتسب بلدتهم شهرة عالمية بفضل تلك الخطوة غير المألوفة.

وكانت مفوضية حوادث الطرق في ولاية فكتوريا هي التي اقترحت هذه الفكرة، وسرعان ما حاز الاقتراح على موافقة سكان البلدة البالغ عددهم 45 فقط.

وبلغ الحماس بسكان "سبيد" لدرجة أنهم سجلوا مقطع فيديو للمشاركة في الحملة التي تقوم بها السلطات لمحاربة السرعة الزائدة.

وقد حظي مقطع الفيديو بمشاهدة عالية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

ولم يتوقف الأمر على تغيير اسم المدينة، بل وافق أحد سكان المنطقة على تغيير اسمه للمشاركة في الحملة.

وقرر المزارع الاسترالي فيل داون تغيير اسمه ليصير "فيل سلوداون"، وبذلك يكون اسم عائلته الجديد مرادفا لكلمة "خفف السرعة".

وقد حدد مسؤولو ولاية فكتوريا خمس مدن أمريكية تحمل اسم "سبيد" ويأملون أن تقوم بتغيير اسمائها في خطوة مشابهة لما اقدمت عليه "سبيد" الاسترالية.