وين جياباو يدعو من جديد الى اصلاحات سياسية في الصين

وين جياباو مصدر الصورة BBC World Service
Image caption وين: "علينا بذل جهود كبيرة اذا كنا نريد تحقيق النجاح في عملنا على كل الجبهات"

دعا رئيس الوزراء الصيني وين جياباو مجدد الاثنين الى اصلاحات سياسية في الصين معتبرا انها ضرورية لمواصلة الاصلاحات الاقتصادية.

وقال جياباو انه لا مجال للمقارنة بين الاوضاع في الصين من جهة والانتفاضات التي تهز العالم العربي من جهة ثانية.

وقال وين للصحفيين بعد اجتماعات ما يعرف بـ "مؤتمر الشعب السنوي" في بكين: "تابعنا عن كثب الاضطرابات التي وقعت في بعض دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا، ونعتقد انه من الخطأ مقارنة الصين بهذه الدول".

الا ان وين اعترف بأن بلاده تواجه تحديات صعبة في ادارة اقتصادها وسط الاستياء الشعبي المتنامي من التضخم المالي المتصاعد.

وأضاف: "بدون الاصلاحات السياسية، فان الاصلاحات الاقتصادية لن تأتي بنتيجة والمكاسب التي سجلناها قد تذهب هدرا".

وتعد هذه المرة الثانية التي يطلق فيها وين جياباو دعوات إلى الإصلاح، وكانت تصريحات مماثلة العام الماضي قد اثارت بلبلة في صفوف النظام الشيوعي.

وقد اثارت تصريحاته تكهنات باحتمال حصول انشقاقات داخل النظام الصيني، وقد فرضت، على الفور، الرقابة على مقابلة اجرتها شبكة سي ان ان التلفزيونية الاميركية مع وين حول موضوع الحريات السياسية.

غير ان وين لم يقدم الاثنين المزيد من التوضيحات حول طبيعة "الاصلاحات السياسية" التي يدعو اليها، في وقت لا يزال الحزب الشيوعي الصيني مسيطراً على الحياة السياسية في البلاد.