اسرائيل تستفسر من الارجنتين حول تحقيقات تفجير بيونس ايريس

الارجنتين مصدر الصورة
Image caption ادى الهجوم على المركز اليهودي الى عشرات القتلى

طلبت اسرائيل تفسيرا من الارجنتين حول الانباء التي تقول ان الاخيرة اقترحت على ايران وقف التحقيق في تفجيرين مقابل تحسين العلاقات التجارية بين البلدين.

وكانت الارجنتين واسرائيل والولايات المتحدة اتهمت ايران بالضلوع في تفجير السفارة الاسرائيلية ومركز يهودي في بيونس ايريس في التسعينات.

ونفت ايران اي علاقة لها بالتفجيرات التي اودت بحياة 114 شخصا.

وقال متحدث اسرائيلي انه اذا صحت تلك الانباء "فستكون تلك اهانة لارواح القتلى".

وكانت سيارة ملغومة انفجرت امام مركز يهودي يسمى آميا في 18 يوليو/تموز 1994 ما اسفر عن مقتل 85 شخصا.

وكان تسعة وعشرون شخصا قتلوا قبل ذلك بعامين في انفجار قنبلة في السفارة الاسرائيلية في بيونس ايريس.

وكانت الانباء حول احتمال الاتفاق الارجنتيني الايراني نشرت في الصحف الارجنتينية السبت، ونقلت صحيفة برفيل تفاصيل العرض عن وثيقة دبلوماسية ايرانية مسربة.

ونقلت عن الوثيقة: "لم تعد الارجنتين مهتمة بحل لغز الهجومين، لكنها تفضل في المقابل تحسين علاقاتها الاقتصادية مع ايران".

وحسب الصحيفة، قدم وزير الخارجية الارجنتيني هيكتور تيمرمان العرض عبر الرئيس السوري بشار الاسد في لقاء معه في دمشق في يناير/كانون الثاني.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاسرائيلية يغال بالمور ان اسرائيل تريد "تفسيرا رسميا من وزارة الخارجية الارجنتينية حول الخبر".