ماكين وليبرمان يطالبان أوباما بدعم المعارضة السورية

آخر تحديث:  الخميس، 31 مارس/ آذار، 2011، 06:00 GMT

فيديو: أول خطاب للأسد بعد اندلاع الاحتجاجات ضده

الرئيس السوري بشار الأسد يلقي الأربعاء أول خطاب له بعد اندلاع الاحتجاجات في بلاده.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

طلب السناتور الجمهوري جون ماكين والسناتور المستقيل جوزيف ليبرمان الى الرئيس الأمريكي باراك أوباما دعم المعارضة السورية للرئيس بشار الأسد.

وجاء في بيان مشترك لهما أن "استراتيجية جديدة أمر ضروري في سوريا, استراتيجة تجعل الولايات المتحدة تدعم التطلعات والمطالب المشروعة للشعب السوري حيال مستقبله".

وأضاف البيان "نحث الإدارة أيضا على العمل مع الأسرة الدولية كي يفهم الرئيس الأسد انه في حال استمر على طريق القمع والعنف فسيكون لهذا الأمر عواقب خطيرة".

وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر أعلن أن خطاب الرئيس السوري بشار الأسد "لم يكن على مستوى الإصلاحات" التي يطالب بها السوريون. وقال تونر "من الواضح أن خطابه كان خاليا من المضمون" معتبرا انه "خيب، على ما يبدو، آمال" السوريين.


أما وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه فقد اعرب عن اسفه لكون خطاب الرئيس السوري بشار الاسد جاء عاما جدا داعيا السلطات السورية الى تقديم اقتراحات ملموسة للرد على غضب الشعب السوري.

من جهته ، قال رضوان زيادة من المعارضة السورية ان خطاب الرئيس جاء مخيبا للآمال.

كان الرئيس السوري قد القى كلمة امام مجلس الشعب امس اقر فيها بوجود حاجة إلى الإصلاح لكنه لم يعلن أي جدول زمني في هذا الشأن، كما تحدث في خطابه الأول منذ بدء الاحتجاجات فى البلاد قبل نحو أسبوعين عما أسماه بمحاولة إثارة فتنة فى سوريا.

وكان خطاب الأسد موضع ترقب شديد بعد التظاهرات والاحتجاجات التي انطلقت في 15 آذار/مارس وأوقعت 130 قتيلا بحسب منظمات حقوق الإنسان, و30 قتيلا بحسب السلطات.

وأعلن الأسد أن سوريا تتعرض لمؤامرة "تعتمد في توقيتها وشكلها على ما يحصل في الدول العربية", لكنه لم يعلن عن برنامج زمني لسلسلة إجراءات أعلنت في وقت سابق لإلقاء خطابه، وبينها إعداد مشروع لقانون الأحزاب واتخاذ إجراءات لمكافحة الفساد, كما لم يتخذ أي قرار يتعلق بإلغاء قانون الطوارئ.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك