الشرطة النمساوية تعتقل اللص المقنع بقناع أوباما

أوباما "لصا" مصدر الصورة AP
Image caption إلقاء القبض على "اللص" الذي يرتدي قناعا يحاكي وجه أوباما

اعتقلت الشرطة النمساوية رجلا يشتبه في ارتكابه سلسلة من عمليات السطو على المصارف، مرتديا قناعا يحاكي تقاسيم وجه الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

اعتقل الرجل بعد قيامه بعملية سطو على أحد المصارف في مدينة فورناخ بشمال شرقي سالزبرج في النمسا الخميس الماضي. وكان اللص، الذي اعتقل في إحدى الغابات بعد عملية السطو مباشرة، احتجز أحد موظفي المصرف تحت تهديد السلاح قبل أن يفر من مسرح العملية مستقلا سيارة.

ويعتقد أن الرجل، الذي تصفه وسائل الإعلام ب "اللص أوباما"، قد قام بست عمليات سطو سابقة في الأقل، مستخدما السلاح. وقال المتحدث باسم الشرطة إنه عثر على قناع وسلاح وأموال مسروقة بحوزة المشتبه فيه، الذي كشف عن أنه الماني الجنسية.

قناع "الرجل العجوز"

يذكر أن عمليات السطو المسلح والتنكر بارتداء قناع يحاكي وجه رجل عجوز تعود الى العام 2008. وتقول الشرطة أن اللص استبدل قناع "الرجل العجوز" بقناع "أوباما" في عمليات السطو المسلح عام 2009.

وتضيف الشرطة أن الأسلوب الذي اعتمده اللص في تنفيذ عمليات السطو، خصوصا تلك التي تمت في هاندنبرغ في يناير/كانون الثاني الماضي، لم يتغير عدا الجزء الخاص بترتيب أمر فراره من مسرح عملية السطو، مستخدما السيارة.

ويتلخص أسلوب اللص ذي القناع "الأوبامي" بدهمه المصرف قبيل وقت الإغلاق، حاملا مسدسا فضي اللون وحقيبة سوداء من النوع الذي يحمل على الكتف. ويقول المحققون إن الرجل قد يكون من مقاطعة بفاريا بألمانيا.

ويعتقد أن اللص تمكن من سرقة نحو 13 ألف دولار في سطوه على مصرف في هاندنبرغ، لكن "صيده الثمين!" البالغ 40 ألف دولار كان في يوليو/تموز العام 2009.