مقتل رجل دين بارز في انفجار قنبلة أمام مسجد في كشمير

مسجد في سرينجار مصدر الصورة Reuters
Image caption شاه كان في طريقه ليؤم صلاة الجمعة

قتل رجل دين بارز في انفجار قنبلة أمام مسجد في سرينجار في القطاع الخاضع للسيطرة الهندية من إقليم كشمير.

وقال مسؤولون إن مولانا شوكت احمد شاه قتل بعد انفجار القنبلة عند اقترابه من المسجد كما أسفر الانفجار عن إصابة شخص واحد على الأقل.

ولم يتضح بعد المسؤول عن الحادث ولكن من المعروف أن شاه كان على صلة قريبة من الزعيم الانفصالي ياسين مالك.

ويأتي الحادث بعد حالة من الهدوء عمت الإقليم الذي يشهد أعمال عنف تتبادل باكستان والهند الاتهامات بالمسؤولية عنها.

ويعد الهجوم هو الأول من نوعه منذ عام 2009 الذي شهد نجاة الزعيم الانفصالي فضل حق قريشي من محاولة اغتياله.

وتسود سرينجار حالة من التوتر مما دفع السلطات إلى نشر قوات الأمن في الطرقات.

ويقول مراسل بي بي سي في سرينجار إن أتباع احمد شاه يتجمعون انتظارا لدفنه حيث يرقد جثمانه أمام المسجد حاليا.

ويعد أحمد شاه أحد المؤيدين للحركة الانفصالية التي تطالب باستقلال هذا الشطر من كشمير من السيطرة الهندية.