دليل قواعد تشريفات الزفاف الملكي: الملابس

الزفاف الملكي ملئ بالتقاليد وقواعد البروتوكول. لكن، ماذا يتوقع أن يرتدي المدعوون لحضور حفل زفاف الأمير وليام وكيت ميديلتون؟

تنص الدعوة على أن يرتدي الضيف "زيا رسميا، أو معطفا صباحيا أو حلة رسمية"، لكن ما معنى ذلك؟

مصدر الصورة BBC World Service

الأفراد العاملون في القوات المسلحة هم فقط المسموح لهم بارتداء الزي العسكري، ويتعين عليهم الحصول على تصريح من الضابط الذي يقود وحدتهم.

ووفقا لخبراء الإتيكيت Debretts فإن: "لكل كتيبة تقاليد وبروتوكول خاص بها لمراسم الزفاف. فمثلا، تنص تقاليد بعض الوحدات على عدم ارتداء الزي الرسمي، كما تختلف تقاليد الوحدات المختلفة بشأن ارتداء السيوف".

وإذا ثبتت صحة التكهنات وارتدى الأمير وليام زيه الخاص بالقوات الجوية الملكية البريطانية، فإن وصيفه في مراسم الزفاف وشقيقه الأمير هاري، وهو ضابط في سلاح الفرسان الملكي البريطاني، يتوقع أن يرتدي ملابسه العسكرية أيضا.

مصدر الصورة BBC World Service

يتعين أن يرتدي الرجال معطفا صباحيا رماديا أو أسود، مع صديرية رمادية أو صفراء وبنطال رمادي مخطط. وذلك بالإضافة إلى قبعة رسمية رمادية، يرتديها الضيف في الأماكن المفتوحة، أو يتأبطها في الأماكن المغطاة. ولا يجوز ارتداء القبعة الرسمية أثناء التقاط الصور التذكارية. كما يتعين على الضيف حمل قفازين من لون يماثل لون الصديرية.

وينصح دليل Debretts لإيتيكيت الزفاف بعدم ارتداء صديرية بدون ظهر، إذ أنها تمنع مرتديها من خلع معطفه. كما يتعين ارتداء رباط عنق أو رباط عنق مع دبوس، إضافة إلى قميص من لون واحد وأزرار أكمام. ويتعين أن تكون الأحذية سوداء وذات أربطة معقودة.

أما السيدات، فيلزمهن هذا البروتوكول بارتداء حلة أو ثوب مع معطف إضافة إلى قبعة وقفازين وحذاء عالي الكعب وحقيبة يد ملائمة.

مصدر الصورة BBC World Service

بالنسبة للرجال، يعني ذلك ارتداء سترة عادية كتلك التي يرتديها رجال الأعمال، مع قميص عادي ورباط عنق.

أما السيدات فيرتدين ثوبا رسميا، ولا يتعين عليهن ارتداء قبعة. بل لقد نصح الضيوف بعدم ارتداء قبعات في زفاف الأمير إدوارد وصوفي جونز.

وفي هذا الإطار، يقدم دليل Debretts التنبيه التالي: "من الصعوبة بمكان تحية الآخرين بالتقبيل في حال ارتداء قبعة عريضة الحواف. وينصح أن تتجنب سيدتان ترتديان قبعتين عريضتا الحواف مثل هذه التحية 'الحميمة'."

المصدر: Debretts