ساحل العاج:العثور على مقبرتين جماعيتن جديدتين

باغبو مصدر الصورة AFP
Image caption اعتقل باغبو واكثر من 120 شخصا من اتباعه في مدينة ابيجان في 11 من ابريل/ نيسان.

صرح رئيس بعثة الامم المتحدة الخاصة بملف انتهاكات حقوق الانسان في ساحل العاج انه تم العثور على قبرين جماعيين يضمان رفات 50 رجلا.

واضاف انه تم تحديد موقع القبرين على اطرف العاصمة التجارية ابيدجان ونقل عن السكان المحليين ان العديد من الضحايا قتلوا على يد انصار الرئيس المخلوع لوارن باغبو.

واوضح نقلا عن السكان ان عمليات القتل جرت بعد يوم من احتجاز باغبو من قبل انصار الرئيس الحالي الحسن وتارا.

وفيما يتعلق بالادعاءات بارتكاب عمليات قتل من قبل انصار الرئيس الحالي اكد ان الامم المتحدة ستحقق في جميع المقابر الجماعية ومن بينها مقبرة جماعية يتشبه بوجودها في ملعب لكرة القدم ويضم رفات انصار باغبو.

وكانت بعثة الامم المتحدة قد عثرت الشهر الماضي على قبر جماعي يضم رفات 200 ضحية في بلدة ديوكو الواقعة غربي البلاد.

يذكر ان الرئيس وتارا اعلن اواخر الشهر الفائت ان تحقيقا قد بدأ في جرائم يتهم باغبو بارتكابها.

وتسبب رفض باغبو القبول بهزيمته بعد الانتخابات الرئاسية في 28 نوفمبر/تشرين الثاني في ايقاع البلاد في اسوأ نزاع مسلح منذ عقود. ويعتقد أنه ادى الى مقتل وجرح الالاف.

وقد اعتقل باغبو وزوجته وأكثر من 120 شخصا من اتباعه في مقر القصر الرئاسي في مدينة ابيجان في 11 من ابريل/ نيسان.

المزيد حول هذه القصة