الولايات المتحدة: فيضانات في ممفيس وإخلاء آلاف المنازل

منزل حاصرته المياه في ممفيس مصدر الصورة Getty
Image caption منزل حاصرته المياه في ممفيس

تعرضت مدينة ممفيس في الجنوب الأمريكي إلى فيضانات لم تشهد مثلها منذ عام 1930، مما اضطر السكان الى إخلاء آلاف المنازل.

وقد أخلت السلطات المنازل القريبة من نهر المسيسيبي، وقالت ان أنظمة الوقاية من الفيضانات ستقي المنازل المرتفعة أكثر.

وقد تسبب ذوبان الثلوج والأمطار الغزيرة بارتفاع منسوب مياه المسيسيبي.

ارتفاع مستوى المياه

وقال مهندسو الجيش إن مستوى المياه يرتفع بأسرع من المتوقع، وحذرت السلطات المواطنين من الأفاعي والجرذان التي قد تسعى للبحث عن ملجأ في المناطق المرتفعة.

وبدأ المسؤولون في لويزيانا بإجلاء السجناء من سجن لويزيانا ، وفتحوا أبواب الفيضان لتخفيف الضغط على السدود خارج لويزيانا.

وفي ممفيس طرقت الشرطة أبواب 1300 منزل في الأيام القليلة الماضية لتحذير السكان من ارتفاع منسوب المياه.

وكان 300 شخصا يقيمون في الملاجئ حتى يوم الإثنين، وضاعفت الشرطة من وجودها في المناطق التي جرى إخلاؤها لمكافحة الجريمة المحتملة.

وقال حاكم تينيسي بيل هاسلام الاثنين ان الأوضاع لن تتحسن عن قريب.

وحذرت الأرصاد الجوية من أن منسوب المياه في نهر المسيسيبي قد يبلغ أعلى مستوى له الثلاثاء أو الأربعاء.

وقال المسؤولون إنهم واثقون من أن السدود على النهر قادرة على حجز المياه.

وقد زاد اتساع حوض النهر في مركز مدينة ممفيس الى ثلاثة أميال من نصف ميل، حسب ما ذكرت إحدى الصحف المحلية.

المزيد حول هذه القصة