معاهدة دولية لحماية النساء من العنف

مجلس أوروبا مصدر الصورة AP
Image caption الاجتماع للتوقيع على المعاهدة عقد في استنبول

أعلن المجلس الأوروبي المعني بحقوق الانسان اطلاق معاهدة دولية ملزمة لمكافحة العنف ضد النساء. وقال المجلس أنها المعاهدة الأولى من نوعها في العالم.

وستلتزم الدول الموقعة على المعاهدة بتخصيص خط ساخن، ومأوى، ورعاية طبية، ومساعدة قانونية للنساء الواتي تعرضن للاغتصاب أو أي اشكال أخرى من العنف.

ووقعت على المعاهدة، في اجتماع باسطنبول، إلى الآن كل من تركيا، وفرنسا، وألمانيا، واليونان، وأسبانيا، وسلوفاكيا، والنمسا، وفلندا، وأيسلندا، ولوكسمبورغ، والجبل الأسود، والبرتغال، والسويد، ودول أخرى.

ووصف المجلس المعاهدة بـ "آلية عمل شاملة لوقف جميع أشكال العنف ضد المرأة".

وتشير الاحصاءات إلى أن 15 بالمائة من النساء يتعرضن للعنف المنزلي.

وستوقع الدول الأعضاء في المعاهدة أشد أنواع العقوبات المتعلقة بمثل هذه القضايا ضد مرتكبي العنف.

ويشمل العنف، وفقاً للمعاهدة: العنف المنزلي، والزواج القسري، وختان الإناث، والتحرش الجنسي، والإجبار على الاجهاض.

وترفض المعاهدة أية تبريرات ثقافية أو دينية، أو حتى تلك الموصوفة بـ "الشرف"، وفقاً للمجلس.

وستشكل المعاهدة لجنة خبراء ستكون مهمتها مراقبة التزام الدول الأعضاء بتنفيذ المعاهدة.

المزيد حول هذه القصة