البابا يغلق دير "الرقص المقدس" في روما

آنا مصدر الصورة b
Image caption آنا نوبيلي .. راهبة الرقص المقدس

أغلق البابا بنديكت السادس عشر بابا الفاتيكان كنيسة شهيرة في روما بعد أن تبين أن راقصة تعر تحولت إلى راهبة ، ولكنها ما زالت تؤدي رقصاتها الخليعة داخل تلك الكنيسة لتسلية كبار الزوار.

وصرح متحدث باسم الفاتيكان بأن الكنيسة، التي تضم أيضا ديرا للرهبان ، قد أغلقت بسبب "مخالفات مالية وأخلاقيه".

الدير يقع داخل كنيسة "سانتا كروس إن جيروساليم" الكاثوليكية ، وقد تقرر نقل الرهبان العاملين فيه إلى كنائس أخرى داخل إيطاليا.

وقال المتحدث باسم الفاتيكان إن " تحقيقا كشف عن وجود مخالفات مالية ، وكذلك مخالفات تتعلق بأسلوب حياة لا يناسب الرهبان داخل الدير".

وتقول التقارير الصحفية إن قرار إغلاق الدير قد اتخذ في شهر مارس الماضي، ولكن لم يعلن بشكل رسمي حتى الآن.

ولكن من المفهوم أن قرار إغلاق الدير يتعلق براهبة تدعى آنا نوبيلي، وكانت قبل رهبنتها تعمل لسنوات طويلة كراقصة تعر في الملاهي الليلية بإيطاليا.

وبعد أن أصبحت راهبة عادت لممارسة عملها الأصلي ولكن في الكنيسة، حيث دأبت على تأدية ما تقول إنه "رقص مقدس" لتسلية كبار القساوسة، ومن بينهم البطريرك جيانفراكو رافاتشي رئيس القسم الثقافي في الفاتيكان.

يذكر أن كنيسة سانتا كروس إن جيروساليم هي إحدى أقدم كنائس إيطاليا وأكثرها عراقة وقد بنيت في القرن الرابع الميلادي حول أطلال دير قديم.

المزيد حول هذه القصة