فيلان هائجان يعيثان فسادا في مدينة هندية

قال مسؤولون هنود إن هيجان فيلين في مدينة بجنوب البلاد تسبب في مقتل شخص على الأقل وانتشار الرعب بين السكان.

وترك الفيلان الهائجان خلفهما دمارا كبيرا في مدينة ميسور بولاية كارناتاكا.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وأضاف المسؤولون أن الفيلين اتجها إلى المدينة من غابة مجاورة ما أدى إلى فرار السكان بحثا عن السلامة.

ومضوا للقول إن أحد الفيلين اقتحم كلية للبنات وعاث في ساحتها فسادا في حين تسبب الفيل الثاني في فوضى عارمة في حي سكني داخل المدينة.

وتمكن حراس الغابة ومسؤولون من حديقة حيوانات مدينة ميسور من القبض على الفيلين الهائجين وتخديرهما.

وسحق أحد الفيلين رجلا يبلغ من العمر 55 عاما حتى الموت كان قد غادر منزله بعد سماعه صياح السكان في الحي الذي يسكن فيه.

وقال أحد السكان المحليين يدعى رمداس لوكالة الأنباء الفرنسية إن المدارس والكليات أغلقت يوم الأربعاء ونشرت السلطات قوات أمن إضافية كخطوة احترازية.

موطن

مصدر الصورة AFP
Image caption قال مسؤول إن زحف بعض السكان على مواطن الفيلة يؤدي إلى توجهها نحو القرى والبلدات

وقال مسؤولون في إدارة الغابات إن الفيلين جاءا من غابة تبعد بـ 35 كيلومترا عن المدينة.

وأضاف المسؤولون أن فيلين آخرين لا يزالان هاربين في ضواحي مدينة ميسور.

وقال مسؤول آخر إن بعض السكان المحليين تسببوا في هيجان الفيلة عندما دخلوا إلى المناطق التي تسوطنها في العادة.

وأضاف أن "تمدد الأراضي الزراعية وتزايد نشاط السكان والسيارات في المنطقة التي تستوطنها الفيلة يؤدي إلى دخولها إلى القرى والبلدات بحثا عن الطعام والمأوى".

مصدر الصورة AFP
Image caption سحق الفيل أحد سكان مدينة ميسور جنوبي الهند

ومضى رمداس للقول أن الفيلين الذين ألقيا القبض عليهما سيطلق سراهما حتى يعودا إلى البرية.

المزيد حول هذه القصة