شرطة دورسيت تحصل على إعانات إضافية لتأمين الاولمبياد

شرطة دورسيت مصدر الصورة PA
Image caption رئيس شرطة دورسيت يتعهد حفظ أمن وسلامة الألعاب الاولمبية

كشفت شرطة دورسيت الانجليزية عن حصولها على منحة من الحكومة بمبلغ يزيد على 19 مليون جنيه استرليني لتمكينها من تمويل نشاطات الشرطة في حفظ أمن وسلامة الألعاب الاولمبية في هذه المنطقه، العام 2012.

ومن المتوقع أن يتوافد على ميناء ويمث الواقع على الساحل الجنوبي لإنجلترا نحو 50 ألف زائر يوميا، إضافة الى زائري المنطقة، وذلك لمشاهدة منافسات التجذيف الأولمبية التي ستقام هناك.

وكانت شرطة دورسيت ابلغت الحكومة العام الماضي أنها تقدر الكلفة الإضافية لتمويل نشاطات الشرطة لحماية الزائرين بنحو 30 مليون جنيه استرليني.

ويقول رئيس شرطة المنطقة، مارتن بيكر، إنه بالرغم من ضمان الحصول على منحة الحكومة هذه، فإنه يأمل في الحصول على المزيد من التمويل.

وقد تعهد بيكر أن أي تكاليف مالية قد تنجم عن النشاطات الاضافية للشرطة ستحفظ بصورة مستقلة عن موازنة شرطة البلاد.

"لمسة ناعمة"

وأضاف بيكر "لقد أفدنا من وجود موازنة مستقلة خصصتها وزارة الداخلية لتمويل النشاطات التي ستنجم عن تأمين سلامة الألعاب الأولمبية. إن طبيعة التمويل تختلف عن الطريقة التي يتم بموجبها تمويل النشاطات العادية لقوى أمن محافظة دورسيت."

وتعهد بيكر أن تدار عمليات حفظ أمن المشاركين في فعالية التجذيف في الألعاب الأولبية والزائرين في منطقة نشاط شرطته بيسر و "لمسات ناعمة".

يشار الى أن الحكومة حذرت شرطة دورست بأنها قد لا تستطيع تخصيص ما بقي من مبلغ الـ 30 مليون جنيه، التي طلبت الشرطة المحلية تخصيصها، بسبب الالتزاماتها المالية الأخرى، لكنها تعهدت توفير أي مبالغ لتأمين أي متطلبات ضرورية.

المزيد حول هذه القصة