هولندا: حظر الذبح على الطريقة الإسلامية واليهودية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

صوت النواب في البرلمان الهولندي لصالح مشروع قانون جديد مثير للجدل يقضي بحظر ذبح الحيوانات على الطريقة اليهودية والاسلامية.

واحتج المسلمون واليهود على القانون وتتطلب التقاليد الاسلامية واليهودية ان يكون الحيوان غير مخدر تماما قبل الذبح.

وتقدم عضوان في البرلمان ينتميان لحزب الدفاع عن حقوق الحيوان بمشروع القانون الذي يحتاج إلى تصديق مجلس الشيوخ حتى يكون نافذ المفعول.

وكانت زعيمة حزب الدفاع عن حقوق الحيوان، ماريان تييم، قد نفت قبل تصويت البرلمان أن يكون مشروع القانون هجوما على الأقليات الدينية.

مصدر الصورة AP
Image caption مشروع القانون أثار غضب المجتمعين المسلم واليهودي

وأضافت أن القانون كان ضروريا لأن العلماء اتفقوا على أن الحيوانات تعاني الألم أو الخوف إذا لم تصعق قبل الذبح.

وقالت تييم في تصريحات لبي بي سي " إذا تم صعق الحيوان قبل ذبحه فلن يواجه تجربة الموت" مضيفة "إذا توفر تقنية حديثة لتجنيب الحيوان الشعور بألم لا داعي له فيجب استخدامها".

وفي مشهد نادر للوحدة، أدانت المجتمعات المسلمة واليهودية مشروع القانون ووصفته بأنه ينتهك حريتهم الدينية.

وقال كبير الحاخامات في هولندا بنيومين جاكوب إن " أول الإجراءات التي اتخذها الاحتلال النازي إبان الحرب العالمية الثانية كان إغلاق مسالخ الذبح اليهودية".

وأضاف "اذا لم يعد لدينا من يقوم بطقوس الذبح في هولندا سنتوقف عن أكل اللحوم".

وتحظر طقوس الذبح حاليا في السويد ولوكسمبورغ وكذلك في دول الاتحاد الاوروبي مثل النرويج وسويسرا. ويقوم اليهود والمسلمون في تلك الدول باستيراد اللحوم من الخارج.