مكسيكية تحاول تهريب زوجها السجين في حقيبة سفر

سجين يهرب داخل حقيبة في المكسيك مصدر الصورة Reuters
Image caption شك حراس السجن بالسيدة ارجونا بعد ان لاحظوا أنها تجاهد في سحب حقبة سفر ثقيلة لاخراجها من السجن.

ألقي القبض على إمرأة مكسيكية ضبطت اثناء محاولتها تهريب زوجها السجين من سجن مكسيكي بإدخاله في حقيبة سفر.

وقد أوقف حراس السجن الواقع في بلدة تشيتومال جنوب شرق المكسيك ماريا ديلمار ارجونا البالغة من العمر 19 عاما بعد ان لاحظوا أنها تتصرف بعصبية واضحة وتجاهد في سحب حقبة سفر ثقيلة لاخراجها من السجن.

وعندما فتح الحراس الحقيبة اكتشفوا وجود زوجها أدوين فلاديمير ارتيغا بيريز في داخلها مرتديا جوارب وسروال داخلي فقط.

واعيد الزوج إلى زنزانته بعد اكتشاف محاولة هربه هذه الاسبوع الماضي.

وقال مسؤولون إن السيدة أرجونا كانت في زيارة لزوجها في السجن في ولاية كوانتانا رو الشرقية وسمح لها بإدخال الحقيبة الى داخل السجن.

ولم يتم ايقافها عند خروجها حتى وصولها البوابة الرئيسية لبناية السجن.

وقد وجد زوجها المحكوم عليه بالسجن لمدة عشرين عاما بجرائم مختلفة مقرفصا داخل الحقيبة.

وافادت تقارير إن السلطات اعتقلت السيدة ارجونا وهي حامل ايضا بعد قيامها بمحاولة تهريب زوجها تلك وقد تواجه تهمة جنائية بعد محاولة التهريب الفاشلة تلك.

المزيد حول هذه القصة