مطلق النار في قاعدة فورت هود نضال حسن يحال إلى محكمة عسكرية

الميجور نضال حسن مصدر الصورة AP
Image caption حسن يواجه عقوبة الإعدام في حال إدانته

أعلن الجيش الامريكي الأربعاء أن الميجور نضال حسن المتهم بقتل 13 من زملائه في قاعدة فورت هود العسكرية في ولاية تكساس سيحاكم أمام محكمة عسكرية وقد يواجه عقوبة الإعدام.

ويواجه حسن الذي كان يعمل طبيبا نفسيا تهم القتل والشروع في قتل 32 آخرين بعد أن أطلق النار على زملائه داخل القاعدة العسكرية في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2009.

وقال الجنرال دونالد كامبل قائد قاعدة فورت هود ان نضال حسن المتهم بارتكاب جريمة قتل متعمد سيحال إلى محكمة عسكرية "سيسمح لها باصدار حكم بالاعدام". وأوضح كامبل أن قرار إحالة حسن لمحكمة عسكرية جاء بعد أن " اخذ في الاعتبار مرافعات الدفاع عن المتهم وكذلك توصيات المحققين".

وأضاف الجنرال كامبل أنه سيسمح للمتهم بتقديم التماس قبل أن يتم تعيين قاضي عسكري وتحديد موعد المحاكمة.

وكان حسن قد ظهر علانية في يونيو العام الماضي أمام المحكمة وهو يرتدي الزي العسكري ويجلس على مقعد متحرك نظرا لإصابته بشلل بعد أن فتح حراس القاعدة العسكرية النار عليه أثناء الحادث.

وكان حسن وهو أمريكي مسلم من أصل عربي قد بدأ إطلاق النار يوم الحادث من مسدسين على زملائه من الجنود في مركز إعداد وتجهيز الجنود في القاعدة حيث يجري الكشف الطبي على العسكريين قُبيل إعادة انتشارهم في مناطق خارج البلاد.

ولم تتمكن الشرطة من إصابة الميجر حسن وإلقاء القبض عليه وإيقافه عن إطلاق النار إلا بعد مقتل 13 شخصا وإصابة 32 آخرين بجروح.

وتُعتبر قاعدة "فورت هود" أكبر القواعد العسكرية الأمريكية، حيث تضم 40 ألف عسكري.

المزيد حول هذه القصة