مقتل 16 شخصا في تحطم طائرة في البرازيل

حطام الطائرة البرازيلية مصدر الصورة
Image caption يواصل المحققون البحث عن اسباب الحادث

تحطمت طائرة صغيرة قرب مدينة ريسيف البازيلية بعدما ابلغ الطيار عن حالة طوارئ على متنها واسفر الحادث عن مصرع كل من كانوا في الطائة وهم 16 شخصا.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن السلطات المحلية في شمال شرق البرازيل ان الطائرة التابعة لشركة نوار تحطمت بعد اقلاعها بعشر دقائق.

وقال متحدث باسم قوات الاطفاء في المنطقة: "الانباء المتوفرة من طواقم الاطفاء في المكان انه ليس هناك ناجون في الحادث".

واعربت رئيسة البرازيل ديلما روسيف عن حزنها الشديد بسبب الحادث المأساوي واعربت في بيان لها عن "التضامن مع اهالى واصدقاء الركاب والطاقم في هذاالوقت العصيب".

وذكر مسؤول في هيئة الطيران ان الطيار ابلغ برج المراقبة بان هناك "حالة طوارئ" على متن الطائرة وانه سيحاول الهبوط اضطراريا قبل ان تتحطم الطائرة على بعد 100 متر فقط من الشاطئ.

ونقل التلفزيون المحلي عن مسؤول هناك قوله: "ما زلنا لا نعرف ما جرى على متن الطائرة، الا ان الطيار نجح في تفادي كارثة مهولة حين تمكن من تفادي الوقوع فوق منطقة مأهولة تماما".

وكان على متن الطائرة 14 راكبا واثنان من افراد الطاقم منهما الطيار.