رفض دفع بيرلسكوني بعدم اختصاص محكمة ميلانو بنظر قضية روبي

بيرلسكوني مصدر الصورة Reuters
Image caption أربع قضايا تهدد مستقبله السياسي

رفضت محكمة في ميلانو الطعن الذي تقدم به دفاع رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو بيرلسكوني بعدم اختصاصها بنظر قضية الفتاة القاصر روبي التي اتهم بيرلسكوني بممارسة الجنس معها.

وكان محامو بيرلسكوني قد دفعوا بأن القضية ينبغي أن تنظر أمام محكمة خاصة بالوزراء في روما.

وقد رفعت الدعوى في ميلانو، ويعني نقلها إلى روما البدء في إجراءاتها من جديد وكأنها لم تكن.

ويدعى بيرلسكوني أن محكمة ميلانو متحيزة ضده.

ويذكر أن تلك القضية التي تعرف باسم قضية روبي، وهي عاهرة اسمها الحقيقي كريمة المحروق، تتعلق باتهام بيرلسكوني بممارسة الجنس مع قاصر واستغلال نفوذه لإخفاء ذلك.

ويقول الإدعاء إن بيرلسكوني دفع أموالا لتلك الفتاة مقابل الجنس معها عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها.

وبالرغم من ارتياد بيوت الدعارة ليس جريمة في إيطاليا إلا أن مواقعة قاصر تعد جريمة خطيرة. ويبلغ سن الرشد في إيطاليا 18 سنة.

وقد نفى كل من بيرلسكوني والفتاة ممارسة الجنس.

وهناك أيضا الاتهام بإساءة استخدام السلطة، حيث سعى بيرلسكوني إلى إطلاق سراح الفتاة من مخفر للشرطة عندما قبض عليها في قضية أخرى.

والقضية هي واحدة من أربع قضايا يواجهها رئيس الوزراء الإيطالي في آن واحد.

وتتعلق القضايا الثلاث الأخرى باتهامات بالفساد.

المزيد حول هذه القصة