التحقيق في استغلال برلسكوني سلطته لقمع الاعلام المناوئ له

برلسكوني مصدر الصورة Reuters
Image caption يتهم برلسكوني دائما باستغلال الاعلام

تحقق السلطات القضائية الايطالية في اتهامات لرئيس الوزراء سلفيو برلسكوني بمحاولته وقف برنامج سياسي على تلفزيون الراي الرسمي يقدمه صحفي مخضرم مناوئ له ولحكومته.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر قضائية ايطالية ان التحقيقات تتركز على برنامج الحوار السياسي "انوزيرو" الذي يقدمه الصحفي الايطالي مايكل سانتورو ويقال ان برلسكوني حاول وقفه عام 2009.

وتطال التحقيقات ايضا المدير العام السابق لتلفزيون راي مورو ماسي ورئيس هيئة الاتصالات السابق غيانكارلو انوسنزي.

ويملك برلسكوني اكبر شبكة تلفزيونات خاصة في ايطاليا، مدياست، وهو متهم باستغلال نفوذه كرئيس حكومة للضغط على ماسي وانوسنزي لوقف برنامج انوزيرو.

وتوقف البرنامج بعدما ترك الصحفي المخضرم سانتورو تلفزيون راي هذا العام.

ولم يصدر رد فعل على التحقيقات من جانب برلسكوني الذي يتعرض لضغوط عديدة في الايام الاخيرة بعد الاضطرار الى بيع اصول ايطالية واقرار خطة تقشف لتفادي مخاطر ازمة الديون الاوروبية.

ويواجه برلسكوني بالفعل ثلاث محاكامات اخرى بتهم الفساد، اضافة الى قضية "فضيحة روبي" المتهم فيها بممارسة الجنس بمقابل مادي مع قاصر.

ولطالما واجه برلسكوني انتقادات باستغلاله للاعلام من خلال سيطرة شبكته مدياست اضافة الى نفوذه في راي التي تعين الحكومة مجلس ادارتها.

المزيد حول هذه القصة