وزير الأعمال البريطاني: لابد من كبح جماح عمالقة الإعلام

كابل
Image caption فينيس كابل.. لا لعمالقة الصحافة

قال وزير الأعمال في الحكومة البريطانية فينيس كابل إن من الضروري وضع قواعد أكثر وضوحا لضبط سلوك الكيانات الإعلامية العملاقة وذلك بعد فضحية التنصت على الهواتف في بريطانيا.

وقال كابل في مقابلة مع بي بي سي إن وجود "عمالقة" مسيطرين في الإعلام أمر "ضار للغاية"، وذلك بسبب نفوذهم السياسي إلى جانب أمور أخرى.

وأضاف أنه يتعين وجود قيود على ملكية الأسهم وكذلك "عدم تشجيع" المؤسسات الإعلامية على امتلاك صحف ومحطات تلفزيونية في آن واحد.

ويذكر أن كابل كان مسؤولا عن مراقبة ملكية الصحف في بريطانيا حتى سجلت له تصريحات قال فيها إنه "أعلن الحرب" على روبرت مردوخ.

ومنذ ذلك الوقت أعفي كابل من مهمته التي كانت تشمل الإشراف على محاولة روبرت مرودخ للاستحواذ على كامل اسهم محطة بي سكاي بي التلفزيونية.

وقد اضطر مردوخ لسحب تلك المحاولة مؤخرا كإحدى تداعيات التحقيقات في قضية التنصت على الهواتف من جانب صحيفة نيوز أوف ذا وورلد المملوكة له.

وقال كابل إنه مع تسليمه بأن مردوخ أسدى بعض المساهمات الإيجابية للصحافة البريطانية، إلا ان الحاجة تظل قائمة للتنوع والمصداقية وحرية الاختيار، وهي أمور تتحق مع توسيع قاعدة ملكية الصحف.

وأضاف الوزير البريطاني في مقابلته مع بي بي سي إن "الامر لا يقتصر على روبرت مردوخ فحسب، بل إن هناك مؤسسات إعلامية كبيرة أخرى يمكن أن تتمتع بنفس النفوذ في المستقبل ويتعين التصدي لها منذ الآن".

المزيد حول هذه القصة