اوباما يعد بخطة "محددة" لدعم الاقتصاد الامريكي

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وعد الرئيس الامريكي باراك اوباما بطرح خطة "محددة" الشهر المقبل لتحسين وضع الاقتصاد الامريكي المتدهور.

وقال اوباما من ولاية ايوا، في اليوم الاول من جولة ريفية بالباص في ولايات الغرب الاوسط، انه سيعرض الخطوط العامة عندما يعود الكونغرس من عطلته في سبتمبر/ايلول.

وفيما كان اوباما يتحدث في ايوا، هاجمه المرشحون المحتملون من الجمهوريين لمنافسته في سباق الرئاسة العام المقبل بسبب تدهور الاقتصاد.

ومع استمرار معدل البطالة مرتفاع بنسبة تزيد عن 9 في المئة ستظل مسالة توفير الوظائف قضية اساسية في انتخابات 2012.

وفي رد على سؤال في دكورا بولاية ايوا ليل الاثنين قال اوباما: "عندما يعود (النواب) في سبتمبر ساتقدم بخطة محددة لانعاش الاقتصاد وتوفير الوظائف وخفض العجز. وشعاري هو: لننجز المهمة".

وكان اوباما بدا يوم الاثنين جولة لثلاثة ايام في ولايات مينسوتا وايوا والينوي.

وتعد جولة، في باص مصفح يتبع الامن الخاص للرئاسة، مهمة رسمية الا ان الجمهوريين وصفوها بانها حملة انتخابية.

ويقول ماركوس جورج مراسل بي بي سي في واشنطن ان الرئيس اوباما يحاول تعزيز قيادته للبلاد وبشكل غير مباشر حشد الدعم في الولايات التي قد تحسم بفوزه بفترة رئاسية ثانية.

وخلال زيارته لايوا اصطدم اوباما باحد القيادات المحلية في جماعة حفلة الشاي المحافظة هو رايان رودس.

واشار رودس الى ان نائب الرئيس جو بايدن شبه اعضاء جماعة حفلة الشاي في مفاوضات الدين الاخيرة بالارهابيين.

ورد اوباما: "للامانة، وبما اني وصفت باني اشتراكي لم يولد في هذا البلد ويدمر امريكا ويسلبها حريتها لاني قدمت قانونا للرعاية الصحية فانا مع عدم المغالاة في لهجة الخطاب".

وكانت شعبية اوباما انخفضت عن مستوى 40 في المئة للمرة الاولى الاحد، في استطلاع يومي للراي تجريه مؤسسة غالوب وان كانت الاستطلاعات الاخيرة اظهرت عدم رضا اكبر بكثير من الناخبين عن الكونغرس.