مقتل 9 في هجوم على المركز الثقافي البريطاني في كابول

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل تسعة اشخاص على الاقل في هجوم لاقتحام مبنى المركز الثقافي البريطاني في العاصمة الافغانية كابول نفذه مسلحون بينهم مهاجمان انتحاريان.

بدأ الهجوم بتفجير سيارة مفخخة دمرت جدار المبنى تبعها اندفاع عدد من المسلحين الى مهاجمة المبنى وشق طريقهم الى داخله.

وظلت اصوات اطلاق النار تسمع في المنطقة ،كما سمع صوت انفجار اخر فيها بعد عدة ساعات من بدء الهجوم.

وتقول حركة طالبان التي تبنت المسؤولية عن الهجوم انه جاء بمناسبة الذكرى 92 لاستقلال افغانستان عن بريطانيا في عام 1919.

وادانت وزارة الخارجية البريطانية الهجوم موضحة ان كل الرعايا البريطانيين قد تم اخلاؤهم من المكان بسلام.

وتقول السلطات الافغانية إن ثمانية رجال شرطة افغان ومسؤول أمني اجنبي قد قتلوا في الهجوم، فضلا عن اربعة من المهاجمين.

واوضح مسؤولون امنيون افغان بعد بضع ساعات من الهجوم ان شخصا مسلحا جريحا ظل يقاوم في المبنى.

وقال احدهم لبي بي سي "حاولنا قتله بوضع متفجرات حول موضعه، الا انه متحصن في مكان ذي زجاج مقاوم وابواب مدرعة".

ويقول مراسل بي بي سي في كابول كونتين سومرفيل إن من كانوا في مبنى المركز الثقافي البريطاني قد لجأوا الى غرفة امنة محصنة اثناء الهجوم".

انهيار الجدار

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption سارعت قوات الشرطة الافغانية الى الانتشار وتطويق مكان الهجوم

واوضح مصدر امني لبي بي سي ان الهجوم نفذ في ثلاث مراحل: الاولى تمثلت بقيام مفجر انتحاري بتفجير حزامه الناسف في الميدان الرئيسي غربي كابول حيث تتمركز قوات من الشرطة لحماية منشآت حيوية ووقع ذلك بعد الساعة 5:30 بالتوقيت المحلي.

وبعد عشر دقائق، فجر انتحاري سيارة مفخخة عند البوابة الامامية لمبنى المركز الثقافي البريطاني ادت الى تدمير الجدار الخارجي مما سمح للمهاجمين بالنفاد الى داخل المبنى.

ويخشى ان يكون بعض من رجال الشرطة الافغان قد دفنوا تحت انقاض الجدار.

واثناء اخلاء الموقع، قال صاحب احد المتاجر القريبة ان نحو تسعة مهاجمين انتحاريين مسلحين بقاذفات الار بي جي، واسلحة متوسطة وبنادق كلاشينكوف، بدأوا باطلاق النار مندفعين نحو مبنى المركز الثقافي.

وقال سكان في الحي إن المسلحين ظلوا يتبادلون اطلاق النار مع الشرطة لساعات وان اصوات اطلاق نار متفرقة ظلت تسمع في المكان.

وكانت مصادر في الشرطة قالت في وقت سابق إنه يعتقد ان المسلحين جلبوا معهم اسلحة تكفيهم للقتال طوال اليوم.

وقال مسؤولون في كابول لبي بي سي إن القوات البريطانية والامريكية وصلت الى موقع الحادث بعد وقت قصير من الهجوم وان الشرطة الافغانية اشتركت بتقديم الدعم في القضاء على المسلحين.

والمركز الثقافي البريطاني مؤسسة ثقافية ممولة جزئيا من الحكومة البريطانية تتولى تنفيذ برامج ثقافية في مختلف بلدان العالم.

مصدر الصورة BBC World Service

المزيد حول هذه القصة