إعصار "روكي" يعصف باليابان

اليابان مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ستشهد بعض المناطق هطول امطار قد يبلغ ارتفاعها 50 ملم في الساعة الواحدة

ضرب اعصار "روكي" القوي اليابان، مسببا هطول امطار غزيرة وفيضانات اودت بحياة اربعة اشخاص على الاقل.

ومن المتوقع ان يضرب الاعصار منطقة فوكوشيما، حيث ما زال الفنيون يحاولون السيطرة على المفاعل الذري الذي اعطبه التسونامي الذي ضرب المنطقة في مارس / آذار المنصرم.

وهناك مخاوف من ان يؤدي هطول الامطار الى تسرب المياه الملوثة بالاشعاع الى المحيط الهادئ.

وكانت السلطات اليابانية قد اصدرت تعليماتها الى اكثر من مليون مواطن بضرورة اخلاء دورهم، وقد الغيت هذه التعليمات لاحقا بالنسبة لمنطقة واحدة ولكنها ما زالت سارية المفعول بالنسبة لـ 330 الف ياباني.

وكان اعصار "روكي" قد بلغ الساحل الياباني عصر الاربعاء بالتوقيت المحلي (الخامسة صباحا بتوقيت غرينتش)، جالبا الامطار والرياح العاتية الى جزيرة هونشو الجزيرة الرئيسية في اليابان.

وقد اخذ الاعصار لنفسه طريقا يمر عبر العاصمة طوكيو الى محافظة فوكوشيما والساحل الشمالي الشرقي لليابان، وهي المنطقة التي تضررت بشدة في زلزال وتسونامي مارس.

ويقول رولاند بورك مراسل بي بي سي في اليابان إن موقع مفاعل فوكوشيما ما زال يحوي احواض من المياه المشعة، وثمة مخاوف من ان يؤدي هطول الامطار الى تسرب هذه المياه الى البحر او الى المياه الجوفية.

وقد اسفر هطول الامطار الغزيرة والفيضانات الى موت اربعة اشخاص في وسط وغربي اليابان، كما فقد شخصان في محافظة جيفو وسط البلاد منهم صبي في التاسعة من عمره.

كما اغلق عدد من طرق المرور السريع والغيت مئات الرحلات الجوية، بينما اعلنت شركة تويوتا للسيارات انها قررت تعليق العمل في 11 من مصانعها الـ 15.

وحثت وكالة الانواء الجوية اليابانية المواطنين على "توخي اقصى درجات الحيطة بسبب الامطار الغزيرة والرياح العاتية وامواج البحر العالية."

وقالت الوكالة إن بعض المناطق ستشهد هطول امطار قد يبلغ ارتفاعها 50 ملم في الساعة الواحدة.

وهذا ثاني اعصار يضرب اليابان في اقل من شهر بعد اعصار تالاس الذي اسفر عن مقتل 90 تقريبا.