محاكمة جاك شيراك: الادعاء العام يطلب تبرئة شيراك وتسعة آخرين

جاك شيراك مصدر الصورة AFP
Image caption شيراك في حالة صحية لا تسمح له حضور المحاكمة

طلب الادعاء العام في باريس الثلاثاء تبرئة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك الملاحق في قضية وظائف وهمية عندما كان رئيسا لبلدية باريس.

كما طالب الإدعاء العام أيضا بتبرئة تسعة متهمين آخرين في القضية ذاتها.

ويحاكم شيراك منذ الخامس من سبتمبر / أيلول بتهمة "اختلاس أموال عامة" في قضية وظائف وهمية في مطلع تسعينات القرن الماضي حين كان رئيسا لبلدية باريس.

وتوجه إلى شيراك تهمتان بدفع اموال الى اعضاء في حملته الانتخابية في الحزب الجمهوري من خلال وظائف في بلدية باريس مختلقة وغير موجودة اصلا.

وتقول التهمة الاولى ان شيراك اختلس اموالا عامة وخان الثقة عندما اختلق 21 وظيفة وهمية أما التهمة الثانية تتعلق بتحقيق منفصل حول سبع وظائف وهمية اخرى في احدى ضواحي باريس.

ويعد شيراك، الذي كان رئيسا لبلدية باريس منذ 1977 وحتى 1995، اول رئيس فرنسي يواجه القضاء منذ الحرب العالمية الثانية.

وكان القضاء قد أعفى شيراك من حضور جلسات المحاكمة بسبب حالته الصحية.

وذكر التقرير الطبي الخاص به "أن حالة الرئيس الفرنسي السابق لا تسمح بالاجابة على امور تتعلق بالماضي البعيد".

ويؤكد التقرير الطبي ما ردده بعض اصدقاء شيراك خلال الاشهر القليلة الماضية من انه يعاني من فقدان ذاكرة بين فترة واخرى.

ويواجه شيراك عقوبة تصل إلى السجن عشر سنوات في حال إدانته ومن المقرر أن تستمر جلسات المحاكمة حتى الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

المزيد حول هذه القصة