مقتل 19 شخصا في تحطم طائرة في نيبال

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أعلن مسؤولون في نيبال مقتل 19 شخصا في تحطم طائرة الأحد بالقرب من العاصمة كاتماندو.

وكانت الطائرة التابعة لشركة "بوذا للطيران" تقل طاقما من ثلاثة أفراد وعشرة سياح هنود وثلاثة نيباليين وثلاثة سياح اجانب آخرين هم امريكيان وياباني.

وقال بيميش لال كارنا مدير قسم الاغاثة في مطار تريبوان الدولي في كاتماندو إن "" الرحلة رقم 103 التابعة لشركة بوذا للطيران كانت عائدة من جولة في الجبال عندما تحطمت على تل كوتدادا على بعد عشرة كيلومترات عن كاتماندو".

وكانت تقارير قد تحدثت عن العثور على "أحد الركاب على قيد الحياة" إلا أن متحدثا باسم الشرطة قال إن الناجي الوحيد من الحادث توفي في المستشفى.

وأضاف المتحدث أن أمطارا غزيرة عرقلت عمليات الإنقاذ.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية عن شاهد عيان قوله إن " الطائرة كانت تحلق على ارتفاع منخفض جدا وتحطمت على التل ووقع انفجار كبير".

مصدر الصورة AFP
Image caption الأمطار الغزيرة عرقلت عمليات الإنقاذ

وأضاف الشاهد " تسلقنا لمدة ساعة ونصف الساعة التل متوجهين إلى موقع الحادث ورأينا أشلاء بشرية".

يذكر أن شركة بوذا للطيران تقوم برحلات جوية سياحية تطلق عليها "تجربة ايفرست" حيث تقلع الطائرة وعلى متنها السياح من كاتماندو وتحلق بالقرب من أعلى قمة في العالم. وتعد الرحلات الجوية وسيلة نقل شائعة في نيبال التي لا تملك شبكة طرق متطورة حيث لا يمكن الوصول إلى الكثير من المناطق إلا مشيا على الأقدام أو بالطائرة.

وتشيع في نيبال حوادث تحطم الطائرات وكان آخرها في ديسمبر/كانون أول الماضي عندما تحطمت طائرة على متنها 19 راكبا عند سفح جبل بعيد اقلاعها بالقرب من كاتماندو.

المزيد حول هذه القصة