مقتل 16 شخصا بينهم 11 طفلا في انفجار غربي افغانستان

ضحايا عبوة ناسفة في هرات بافغانستان مصدر الصورة AP
Image caption تعد العبوات الناسفة السبب الرئيس في مقتل العديد من المدنيين في افغانستان

قتل 16 شخصا بينهم 11 طفلا في انفجار عبوة ناسفة على حافلة كانت تقلهم غربي افغانستان الثلاثاء، حسب تصريحات مسؤولين محليين افغان.

ونقلت وكالة فرانس برس عن محيي الدين نوري المتحدث باسم باسم الحكومة الاقليمية في هيرات قوله "في حوالي الساعة الواحدة ظهرا (08:30 بتوقيت غرينتش) اليوم ، اصطدمت حافلة تقل ركابا كانوا عائدين من حفلة عرس بعبوة ناسفة في منطقة شنداند ما اسفر عن مقتل 16 شخصا".

واضاف ان 11 طفلا واربع نساء ورجل هم من قتلوا في الحادث.

واتهم المتحدث باسم الشركة نور خان نيكزاد حركة طالبان بالمسؤولية عن الهجوم.

واوضح ان المنطقة التي وقع فيها الحادث تعد من المناطق المضطربة التي تنشط فيها حركة طالبان" مضيفا "نحن نعتقد ان حركة طالبان هي المسؤولة عن مقتل المدنيين".

ولم يصدر بعد اي تعليق من حركة طالبان على الحادث.

وتعد العبوات الناسفة السبب الرئيس في مقتل العديد من المدنيين في افغانستان، إذ تودي بحياة المئات منهم سنويا.

وكانت حركة طالبان قد اعلنت مسؤوليتها في وقت سابق الثلاثاء عن هجوم انتحاري بسيارة ملغومة أمام مكتب قائد شرطة مدينة لشكرجاه أسفر عن مقتل اثنين من المدنيين واصابة 26 في المدينة الواقعة بجنوب أفغانستان.

ووقع انفجار السيارة الملغومة في شارع مزدحم قرب متاجر ومكاتب حكومية.

المزيد حول هذه القصة