ماستريخت تحظر بعض "سياح المخدرات"

حشيش مصدر الصورة AP
Image caption تبيع مقاهي هولندا الحشيش بدون ترخيص لانها ليست جريمة هناك

فرضت بعض مقاهي بيع مخدر الحشيش في مدينة ماستريخت الحدودية الهولندية حظرا على بعض السياح بدءا من يوم السبت.

وتقول سلطات المدينة ان فيض السائحين القادمين لشراء المخدرات يهدد النظام العام ويخلق مشاكل مرورية.

ويقول اصحاب المقاهي ان الحظر لن يجدي نفعا وسيسبب ضررا للاقتصاد المحلي.

الا ان الحظر لا ينطبق على السائحين من المانيا وبلجيكا، وهم الغالبية العظمى من الزبائن الاجانب للمقاهي.

وتاتي تلك الخطوة فيما يناقش البرلمان الهولندي اقتراحا بحظر على مستوى البلاد.

وتقول مراسلة بي بي سي انا هوليغان انه ينظر للحظر كاختبار لمدى امكانية تطبيقه في مدن هولندية اخرى.

وهناك نحو 700 مقهى في هولندا تصنع وتبيع المخدرات رغم ان ذلك ليس مرخصا لكنه لا يعد جريمة.

ويزو حوالى 6 الاف شخص مقاهي ماستريخت يوميا، اغلبهم ياتي عبر الحدود من المانيا وبلجيكا.

لكن بدءا من يوم السبت سيطلب من اي زائر لا يحمل الجواز الهولندي او الالماني او البلجيكي ان يرحل.

وتم وضع اجهزة كشف اليكتروني للتدقيق في جوازات السفر وبطاقات الهوية كما ستقوم الشرطة بعمليات تفتيش مفاجئة.

الا ان منتقدي الحظر يقولومن انه يتعارض مع سياسات الاتحاد الاوروبي بشأن المساواة وحرية الانتقال.

ويقول رئيس اتحاد مقاهي ماستريخت مارك جوسمانز ان الحظر سيؤدي الى اضرار اكثر من المنافع.

فالسياح الذين تجذبهم المقاهي ينفقون سنويا ما يصل الى 140 مليون يورو في اماكن اخرى بالمدينة.

ويقول المراسلون ان وزارة العدل الهولندية تريد ان تعمل المقاهي مثل النوادي الخاصة المغلقة على اعضائها فلا تقدم خدماتها الا للسكان المحليين.

وكانت محكمة العدل الاوروبية قضت في ديسمبر/كانون الاول الماضي بان بامكان السلطات الهولندية حظر السائحين من مقاهي بيع الحشيش لانها تحارب سياحة المخدرات.