الاشتراكيون الفرنسيون يختارون مرشح الرئاسة لانتخابات 2012

مرشحو الحزب الاشتراكي الفرنسي مصدر الصورة
Image caption مرشحو الحزب الاشتراكي الفرنسي قبل مناظرة تلفزيونية على الطريقة الامريكية

يجري الحزب الاشتراكي الفرنسي الجولة الاولى من الانتخابات الداخلية الاولية على الطريقة الامريكية لاختيار مرشحه للانتخابات الرئاسية في الربيع القادم.

وللمرة الاولى يمكن لكل ناخب له ميول يسارية ان يشارك في الانتخابات الاولية حيث افتتحت لجان التصويت في انحاء البلاد.

ومع انسحاب مرشح الرئاسة السابق دومينيك ستراوس-كان فان الاختيار المرجح هو فرانسوا هولاند.

وتشير استطلاعات الراي الى ان هولاند سيفوز على الرئيس الحالي نيكولا ساركوزي.

ومع ان استطلاعات الراي توضح ان ساركوزي غير مرغوب من الناخبين فهناك شكوك حول السياسات الاقتصادية للحزب الاشتراكي.

فهولاند يعارض خفض الانفاق ويرى ان افضل وسيلة لخفض العجز هي زيادة النمو.

واذا لم يحصل اي من المرشحين على 50 في المئة في جولة التصويت الاحد، ستجرى جولة تصويت اخرى بين اعلى اثنين بعد اسبوع.

وترشح هولاند في مواجهة رفيقته السابقة وام اولاده سيغولين رويال ومنافس رويال التاريخي مارتن اوبري.

والمرشحان الاخران هما ممثلين عن الجيل الشباب في الحزب ارنود مونتبرغ ومانويل فالز بالاضافة الى الوزير السابق جان-ميشيل بايليه.

وخلال الحملة الانتخابية شارك المرشحون في ثلاث مناظرات تلفزيونية جذبت ما بين 3.5 و5 مليون مشاهد.

واشاد رئيس وزراء ساركوزي بالنظام الجديد لاختيار مرشحي الحزب.

وقال فرانسوا فيلون انها "عملية حديثة" تناسب كلا من "اليمين واليسار".

ومن المتوقع ان يرشح الرئيس ساركوزي نفسه لفترة رئاسية ثانية في انتخابات ابريل/نيسان المقبل.

المزيد حول هذه القصة