بريطانيا: تعيين فيليب هاموند وزيرا جديدا للدفاع خلفا لفوكس

فيليب هاموند مصدر الصورة Reuters
Image caption هاموند كان يشغل منصب وزير النقل

عين رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون فيليب هاموند وزيرا جديدا للدفاع خلفا لليام فوكس الذي قدم استقالته في وقت سابق الجمعة.

وكان هاموند يشغل منصب وزير النقل في الحكومة الحالية ومن المقرر أن يحل محله جاستن غرينينغ.

وكان وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس قد قدم استقالته من منصبه بعد تصاعد الضغوط على الحكومة وسط اتهامات بان صديق فوكس المقرب ادم ويريتي استغل علاقته بالوزير لتحقيق مصالح.

واصر فوكس دوما على ان صداقته بويرتي لا علاقة لها بعمله، الا ان التقارير الصحفية التي تزايدت في الايام الاخيرة كشفت عن ظهوره معه في كثير من رحلاته الخارجية الرسمية.

كما نشرت صحيفة التايمز تفاصيل تلقي ويريتي لاموال من شركات امن خاصة لها مصالح في ابرام عقود عسكرية ومن مؤيدين لاسرائيل وللولايات المتحدة يعملون لصالحهما في الضغط على الحكومة البريطانية.

وسبق ان اعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون عن ثقته في وزير دفاعه، وطلب اجراء تحقيق في اتهامات بان ويريتي كان يقدم نفسه كمستشار لوزير الدفاع.

واجاب فوكس عن اسئلة نواب البرلمان بشأن ويريتي مؤكدا ان صديقه لا يعمل لصالحه بشكل رسمي او غير رسمي.

وبدأ امين عام مجلس الوزراء السير غس دونيل تحقيقا فيما اذا كان فوكس انتهك قواعد عمله كوزير بعلاقته بويريتي.

ومع تزايد الضغط الاعلامي وانتقاد المعارضة للحكومة اثر الوزير الاستقالة.

وكان زعيم حزب العمال المعارض اد مليباند اتهم رئيس الحكومة بالتراخي في القيادة لانه لم يتخذ قرارا حاسما بشأن فوكس.

واصر كاميرون على انه لن يتخذ قرارا قبل ان استكمال كشف كل الحقائق.

الا ان كاميرون لم يتخلص بعد من عبء تعيينه رئيس التحرير السابق لمجلة نيوز اوف ذا وورلد في منصب مدير اتصالات الحكومة بعدما ترك عمله في مؤسسة روبرت مردوخ لعلاقته بفضائح التلصص على الهواتف.

المزيد حول هذه القصة