كاميرون يناشد دول الكومنولث ايلاء حقوق الانسان اهمية اكبر

كاميرون مصدر الصورة BBC World Service
Image caption رؤساء حكومات باكستان وبريطانيا واستراليا في قمة برث

حث رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون زعماء دول الكومنولث المجتمعين في استراليا على تحقيق تقدم اكبر في مجال حقوق الانسان.

وقال رئيس الحكومة البريطانية في كلمة وجهها الى الزعماء الذين حضروا قمة دول منظمة الكومنولث المنعقدة في برث باستراليا إن على المنظمة ان تعمل بجدية اكبر لاعلاء المبادئ الاساسية لحقوق الانسان اذا كان لها ان تبقى ذات جدوى.

وقال كاميرون إنه يأمل في ان يحقق المجتمعون تقدما طيبا في وضع "ميثاق" للحقوق والحريات الاساسية.

يذكر ان فكرة الميثاق وردت ضمن سلسلة من التوصيات خرجت بها لجنة من الشخصيات المرموقة كلفت بايجاد السبل الكفيلة بالارتقاء بعمل المنظمة.

وقد درست اللجنة طبيعة التحديات التي تواجه الكومنولث، وخرجت بتوصيات من شأنها ضمان بقاء المنظمة كلاعب ذي جدوى في القرن الحادي والعشرين.

ومن ضمن التوصيات الاخرى التي خرجت بها اللجنة، والتي تواجه معارضة من جانب بعض الدول الاعضاء، تعيين مفوض مستقل لحكم القانون وحقوق الانسان، ودعوة الدول الاعضاء الى إبطال العمل بالقوانين التي تجرم المثلية الجنسية.

يذكر ان هذه هي القمة الاولى لدول الكومنولث يحضرها كاميرون منذ توليه مهام منصبه في العام الماضي.

وقال رئيس الحكومة البريطانية في كلمته: "إن الكومنولث منظمة عظيمة، تمثل ثلث سكان المعمورة وتضم بين جنباتها 54 دولة من ست قارات. انها شبكة مهمة، ولكن يجب ان تكون شبكة ذات مبادئ راسخة."

واضاف: "ان التقرير الذي خرجت به لجنة الشخصيات المرموقة ستعزز هذه المبادئ، وعلى الاخص عن طريق استحداث ميثاق يعين الحقوق والحريات ويرسخ الديمقراطية التي نؤمن بها جميعا. اعتقد ان ذلك مهم جدا."

وقال كاميون إنه يعتقد ان تقدما مهما يمكن ان يتحقق في قمة برث.