إقالة جنرال امريكي انتقد كرزاي

الجنرال فولر مصدر الصورة AFP
Image caption سبب الإقالة إدلاء فولر بتعليقات علنية غير لائقة

أقالت القوة الدولية التابعة لحلف شمال الاطلسي في افغانستان (ايساف) الجنرال الامريكي بيتر فولر، بعدما صرح بأن الرئيس الافغاني حميد كرزاي "منعزل عن الواقع".

وفي مقابلة مع الموقع الالكتروني الأمريكي "بوليتيكو"، رد فولر على تصريحات ادلى بها كرزاي قائلاً ان افغانستان ستقف الى جانب باكستان اذا وقعت حرب مع الولايات المتحدة.

وقال فولر ان كرزاي "معزول عن الواقع" ولا يقدر بشكل كامل التضحيات "بالمال والدماء" التي تقدمها الولايات المتحدة لبلده.

واضاف ان مسؤولا افغانيا كبيرا طلب تسليم افغانستان دبابات اميركية لاستخدامها في العروض العسكرية.

وكان الجنرال فولر يشغل منصب مساعد قائد بعثة الحلف المكلفة تأهيل 352 الف جندي وشرطي في القوة الدولية حتى اكتوبر/ تشرين الاول 2012.

وجاء في بيان لـ"إيساف"، ان قائد القوات الدولية والقوات الامريكية في افغانستان الجنرال جون آلن اتخذ قرار اقالة فولر بعد "ادلائه بتعليقات علنية غير لائقة". واضاف ان "هذه التعليقات غير المناسبة لا تعكس علاقاتنا المتينة مع حكومة افغانستان وقيادتها ولا التزامنا المشترك العمل هنا في افغانستان".

وأفاد الناطق باسم وزارة الدفاع الامريكية الكابتن جون كيربي بأن وزير الدفاع ليون بانيتا دعم هذا القرار. وقال ان بانيتا "يولي الجنرال الن ثقته الكاملة ويدعم هذا القرار".