مقتل 3 وجرح 27 في انفجار بالفلبين

الجيش الفلبيني مصدر الصورة AP
Image caption قامت الجيش الفلبيني بشن هجوم كبير ضد عناصر منشقة من جبهة تحرير مورو اكتوبر/ تشرين الاول

قتل 3 اشخاص وجرح 27 اخرون في إنفجار استهدف فندقا صغيرا جنوبي الفلبين.

وأفادت تقارير اعلامية بأن معظم الضحايا كانوا في فندق بمدينة زامبوانغا لحضور حفلة عرس.

وقال شهود عيان إن الانفجار حطم سقف الفندق والاجزاء العليا منه.

ويتهم مسؤولون فلبينيون جماعة ابو سياف بالمسؤولية عن الحادث، وهي جماعة اسلامية مسلحة صغيرة على صلة بتنظيم القاعدة.

وقال قائد شرطة المدينة إن الانفجار وقع في الطابق الثاني في بنسيون اتيلانو حوالي الساعة التاسعة (الواحدة بتوقيت غرينتش) يوم الاحد.

واضاف متحدثا إلى صحيفة "فلبينيز ستار" إن "القنبلة أعدت باستخدام مادة تي ان تي، ونحن ننظر إلى أن جماعة ابو سياف الارهابية هي من يقف وراء هذا الانفجار".

ويعاني جنوب الفلبين من عدة نزاعات ومشكلات متداخلة.

وسبق لجماعة أبو سياف العنيفة المتطرفة ان شنت عدة هجمات واسعة في الماضي.

وتقول الجماعة انها تقاتل لتأسيس دولة اسلامية منفصلة عن الفلبين، بيد أن تأثيرها قد قل في السنوات الاخيرة ولم يعد لديها سوى بضع مئات من المقاتلين.

وكانت جبهة تحرير مورو الاسلامية الأكبر من جماعة ابو سياف خاضت صراعا مسلحا من اجل الاستقلال عن مانيلا.

وقد عقدت جبهة تحرير مورو مفاوضات سلام مع الحكومة الفلبينية أسفرت عن توقيع اتفاق وقف اطلاق نار عام 2008.

الا أن الحكومة شنت هجوما كبيرا ضد عناصر منشقة من جبهة تحرير مورو اكتوبر/ تشرين الاول.

المزيد حول هذه القصة