كلينتون تنتقد قوانين الجنسية في 30 دولة

هيلاري كلينتون مصدر الصورة Reuters
Image caption كلينتون في مقر الأمم المتحدة في جنيف

انتقدت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون قوانين الجنسية في 30 بلدا وصفتها بالتمييز ضد النساء وحرمانهن من العمل وتعريضهن للاتجار بهن.

وتطرقت كلينتون الى وضع النساء اللواتي لا يتمتعن بالجنسية ولا يتمكن من منح أطفالهن جنسية.

وقالت الوزيرة في كلمة القتها في اجتماع وزاري للدول الأعضاء في وكالة شؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة في جنيف ان هناك دولا تجرد النساء من جنسيتهن في حال زواجهن من أجنبي.

وأضافت كلينتون أن تلك القوانين تخلق أجيالا من الأشخاص الذين لا يملكون الجنسية وبالتالي فهم غير قادرين على العمل أو السفر بحرية أو التصويت أو استخدام نظام الرعاية الصحية والخدمات العامة.

ولم تذكر كلينتون أسماء تلك الدول.

ولا يملك عديمو الجنسية حق فتح حساب بنكي أو امتلاك عقار، وترى كلينتون أن النساء في وضع كهذا معرضات لاستهداف المتاجرين بالبشر وللاستغلال والعنف والاعتقال التعسفي.

وتعهدت كلينتون الأربعاء بالعمل على إقناع الحكومات المعنية بتغيير القوانين بحيث يتسنى تسجيل المواليد الجدد وكذلك المواطنين الذين لا يتمعون بالجنسية.

وتحتفل وكالة شؤون اللاجئين هذه السنة بمرور 60 عاما على توقيع ميثاق اللاجئين عديمي الجنسية وخمسين عاما منذ توقيع ميثاق مكافحة ظاهرة "اللاجنسية".

المزيد حول هذه القصة