المغرب يحظر دخول سفن الصيد الأوروبية الى مياهه

سفينة صيد
Image caption البرلمان الأوروبي يرغب بأن تنتفع الصحراء الغربية بريع الاتفاقية

وجه المغرب تعليمات الى سفن صيد أوروبية تعمل في مياهه وفقا لاتفاقية مع الاتحاد الأوروبي بالمغادرة في الحال.

وجاءت هذه الخطوة بعد أن صوت البرلمان الأوروبي لصالح عدم تمديد اتفاقية بموجبها يدفع الاتحاد الأوروبي مقابلا ماليا للمغرب لقيام سفن أوروبية بالصيد في مياهه.

وقال البرلمان ان الاتفاقية غير قانونية لان سكان الصحراء الغربية المتنازع عليها لا ينتفعون بريعها على الرغم من أن معظم أعمال الصيد تتم بالقرب منها.

وكان الاتحاد الأوروبي الذي يعتبر أكبر شريك تجاري للمغرب يدفع 36 مليون يورو سنويا مقابل السماح لسفن الصيد الأوروبية بالعمل في مياهه، وبشكل أساسي بالقرب من ساحل الصحراء الغربية.

وقد انتهي مفعول الاتفاقية رسميا في شهر فبراير/شباط الماضي وكان الاتحاد الأوروبي يرغب بتمديدها حتى فبراير/شباط القادم، لكن البرلمان الأوروبي صوت ضد تلك النية.

وقال بعض منتقدي الاتفاقية إنها مضيعة للموارد.

وكان المغرب قد ضم الصحراء الغربية عام 1976 ولم تحظ مطالباتها بالسيادة الذاتية باعتراف دولي.

وقد خاضت حركة البوليساريو قتالا حتى عام 1991من أجل الحصول على الاستقلال من المغرب.

وقال البرلمان الأوروبي انه يجب صياغة اتفاقية جديدة تأخذ بعين الاعتبار قضية الصحراء الغربية.