ماليزيا: إلقاء القبض على 4 أشخاص لوضعهم رؤوس خنازير خارج مسجد

كوالالمبور
Image caption حادثة رؤوس الخنازير تعد أكثر الحوادث استفزازا خلال عامين

ألقت الشرطة في ماليزيا القبض على أربعة أشخاص لصلتهم بحادثة وضع تسعة رؤوس خنازير خارج مسجد في جنوب ماليزيا.

وكانت رؤوس الخنازير التسعة قد لفّت في أكياس بلاستيكية، وتركت في مناسبتين مختلفتين عند مسجد في منطقة تمان ديسا جايا في ولاية جوهور بارو الأسبوع الماضي.

ولم يتضح بعد السبب وراء تلك الحادثة.

وقد بدأت الشرطة في التحقيق مع المشتبه بهم بتهمة إثارة الكراهية الدينية، وذلك لأن الخنازير لدى المسلمين تعتبر حيوانات غير نظيفة.

وقد دان السياسيون غير المسلمين الحادثة وحثوا أفراد الشعب على التزام الهدوء بينما تتواصل التحقيقات.

وتقول مراسلة بي بي سي جينيفر باك في كوالالمبور إن الحادثة تعد أكثر الحوادث استفزازا خلال عامين.

وكانت عشرات الكنائس وقاعات الصلوات الإسلامية قد تعرضت لهجمات في عام 2010 بسبب خلاف استمر فترة بين الأغلبية المسلمة والمسيحيين في ماليزيا على استخدام المسيحيين لكلمة "الله".

ومنذ ذلك الوقت مازال المسيحيون يتهمون باستهداف المسلمين من أجل تغيير ديانتهم إلى المسيحية، وهذا يعد أمرا غير قانوني في ولايات ماليزية كثيرة.

المزيد حول هذه القصة