رومني يفوز بالانتخابات التمهيدية في نيوهمشاير

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

فاز مت رومني في الانتخابات التمهيدية التي اجراها الحزب الجمهوري في ولاية نيوهمشاير الثلاثاء لاختيار مرشحه لانتخابات الرئاسة الاميركية متقدما بفارق كبير عن النائب عن تكساس رون بول كما نقلت وسائل اعلام عن استطلاعات للرأي لدى انتهاء عمليات التصويت.

وحل الحاكم السابق لولاية ماساشوستش اولا بحصوله على 36% من الاصوات يليه رون بول بحصوله على 25 بالمائة وجون هانستمان ثالثا بنسبة 18% بحسب نتائج استطلاع نشرته شبكة سي ان ان الاميركية.

وقال رومني في كلمة له امام انصاره بعد الاعلان عن تقدمه " الليلة صنعنا التاريخ".

وكان رومني قد حل عام 2008 في المرتبة الثانية خلال انتخابات الحزب في الولاية بعد المرشح الجمهوري السابق للرئاسة السناتور جون ماكين الذي اعلن عن تأييده لترشح رومني.

وكان رومني قد فاز بنسبة ضئيلة في الأسبوع الماضي في ولاية أيوا متفوقا على السناتور السابق عن ولاية بنسلفانيا ريك سانتوروم.

ومن المقرر إجراء انتخابات تمهيدية في الولايات الأمريكية كافة خلال الأشهر القليلة المقبلة تمهيدا للإعلان عن المرشح النهائي للحزب الجمهوري في مؤتمر الحزب الذي يعقد في شهر أغسطس/آب المقبل.

وتتجه أنظار المتنافسين إلى انتخابات ساوث كارولينا المقرر إجراؤها في وقت لاحق من الشهر الجاري، حيث يأمل المتنافسون في وقف زخم انتصارات مِت رومني.

انتقادات

وكان رومني قد منح منافسيه –دون أن يدري- فرصة للهجوم عليه الاثنين عندما قال أمام رجال أعمال إنه يرغب في أن تتاح أمام الأمريكيين فرصة اختيار شركة التأمين الصحي الخاصة التي يرغبون فيها.

وأضاف رومني: "إذا لم تحب ما يفعلونه، يمكنك تسريحهم. كم أود أن تكون لدي الإمكانية لتسريح الأفراد الذين يقدمون خدمات لنا".

وعلق هنتسمان -الحاكم السابق لولاية يوتا وسفير أمريكا في الصين سابقا- على ذلك قائلا: "يستمتع رومني بتسريح الأفراد، ولكني أستمتع بتوفير فرص عمل".

وكشف أنصار غينغريتش النقاب عن فيلم قصير يصور رومني كرجل أعمال طماع يسعى إلى تدمير حياة العائلات الأميركية.

ورد رومني على الهجوم قائلا إنه ساعد في توفير أكثر من 100 ألف وظيفة خلال فترة عمله في شركة Bain Capital، وقال إن بإمكانه إصلاح مسار الاقتصاد الأمريكي في وقت بلغت فيه نسبة البطالة 8.5 في المئة.

وتتأهب حاليا مجموعة تسمي نفسها "الفوز بمستقبلنا" -وهي إحدى المجموعات المناصرة لغينغريتش- لإنفاق نحو 3.4 مليون دولار على إعلان تلفزيوني في نورث كارولينا لمساندة حملة غينغريتش بعد انتخابات نيوهامبشر.

من جهة اخرى فاز الرئيس الامريكي باراك اوباما بترشيح الحزب الديمقراطي عن ولاية نيوهمشاير لخوض الانتخابات الرئاسية الامريكية هذا العام دون منافسة من جانب اي من المرشحين الديمقراطيين.

المزيد حول هذه القصة