سريلانكا تطرد 161 داعية اسلاميا اجنبيا

مسجد مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يمثل المسلمون 9 بالمائة من سكان البلاد

امرت الحكومة السريلانكية 161 داعية اسلاميا اجنبيا مغادرة البلاد بسبب مخالفتهم شروط الاقامة.

وقال مسؤول الهجرة ان الدعاة وهم من بنغلاديش وباكستان والهند والدول العربية لا يحق لهم العمل كدعاة لان تأشيرة الدخول الممنوحة لهم هي لاغراض سياحية.

واضاف المسؤول انهم تلقوا شكاوي من بعض الناس تتعلق بنشر هؤلاء الدعاة لافكار متطرفة.

وقال "لقد خالفوا شروط الاقامة، تأشيرة الدخول الممنوحة لهم هي للسياحة وليس للعمل في مجال الدعوة الاسلامية".

واوضح المسؤول ان هؤلاء الدعاة ينتمون الى "جماعة التبليغ" المنتشرة على نطاق واسع في سريلانكا والدول الاسيوية.

واوضح مصدر لـ بي بي سي ان الجماعة تقوم بارسال الدعاة الى اماكن العبادة لدعوة المسلمين الى تكريس مزيد من الوقت للعقيدة والالتزام بالدين.

وقد اعرب المسؤولون المسلمون في الحكومة السريلانكية عن قلقهم ازاء قرار الحكومة وقالوا انهم سيحاولون تأجيل تطبيق القرار.

وقد ادى القرار الى خلق حالة من الذعر في اوساط الاقلية المسلمة في البلاد وهي الثالثة من حيث الحجم بعد السنهاليين والتاميل.

وخلال الحرب الاهلية بين الغالبية السنهالية والتاميل وقف المسلمون على الحياد كما انهم معروفون بالاعتدال.

المزيد حول هذه القصة