الرئيس الافريقي الجنوبي الاسبق نيلسون مانديلا يخرج من المستشفى

مانديلا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption اثارت حالة مانديلا الصحية فضول الاعلام

قالت حكومة جنوب افريقيا إن الرئيس الاسبق نيلسون مانديلا قد اخرج من المستشفى بعد اجراء فحوص تتعلق باعراض معوية يشكو منها.

وجاء في بيان اصدره مكتب الرئيس جاكوب زوما ان مانديلا عاد الى منزله بعد ان اشارت نتائج التحاليل التي اجريت له "الى عدم وجود ما يثير القلق."

وكان مسؤولون افارقة جنوبيون قد اكدوا في وقت سابق ان الحالة الصحية للرئيس الاسبق تتحسن باضطراد، وذلك عقب خضوعه لفحص معوي بالناظور في مستشفاه ليلة السبت.

فقد قالت وزيرة الدفاع ليندينوي سيسولو إن مانديلا البالغ من العمر 93 عاما قد خضع لفحص جراحي بالناظور، وان حالته "جيدة آخذين بنظر الاعتبار كبر سنه."

والتداخل الذي خضع له الرئيس الافريقي الجنوبي الاسبق يتضمن ادخال آلة تصوير دقيقة الحجم من خلال الجلد لفحص الجوف البطني والحوض.

ونفت الوزيرة سيسولو، التي تتولى وزارتها المسؤولية عن وضع الرئيس مانديلا الصحي، ما رددته وسائل الاعلام من انه خضع لعملية لاصلاح فتق، ولكنها لم تدل بمعلومات اضافية عن حالته الصحية.

وكان مسؤولون قد قالوا في وقت سابق إن الرئيس الاسبق يشكو من عارض معوي طويل الامد.

وقالت سيسولو للصحفيين "كانت الطريقة الوحيدة المتيسرة للتوصل الى حل نهائي للمشكلة هي باجراء عدد من الفحوص في المستشفى للتأكد من صواب العلاج المعطى للرئيس مانديلا."

واضافت "انه بخير آخذين كبر سنه بنظر الاعتبار، وجميل المنظر ايضا."

ولم تعلن الحكومة عن مكان المستشفى الذي يعالج فيه مانديلا، وطلبت من الاعلام مراعاة خصوصيته.

المزيد حول هذه القصة