تجدد التظاهرات في روسيا ضد بوتين

من تظاهرة موسكو مصدر الصورة AFP
Image caption لم يمنع المناخ البارد المعتصمين من الاحتشاد

تظاهر آلاف الروس في أنحاء عدة من روسيا ضد عودة رئيس الوزراء فلاديمير بوتين الى الكرملين ليشغل ولاية رئاسية ثالثة، والمتوقعة في نهاية السبوع المقبل.

وشبك المعتصمون أيديهم وشكلوا حلقة احاطت برقعة من موسكو بلغت مساحتها 16 كيلومتراً، رغم البرد الشديد والسماء الملبدة بالغيوم.

وقال أحد المتظاهرين ويدعى ميخائيل (22 عاماً): "حضرنا الى هنا لأننا لا نتفق مع مع حصل في الانتخابات التشريعية"، في اشارة الى الانتخابات التي جرت في الرابع من ديسمبر/ كانون الأول الماضي والتي قيل إن عمليات تزوير شابتها.

وأطلق فوز حزب بوتين في الانتخابات موجة تظاهرات واسعة، نظراً لرفض معارضي النظام الحاكم عودة بوتين الى الرئاسة بعد 12 عاماً من حكمه البلاد.

وقال متظاهر آخر يبلغ من العمر 48 عاماً: "أتى الناس الى هنا لأنهم ياملون في أن يتم احتساب اصواتهم هذه المرة".

وقدرت الشرطة عدد المتظاهرين بـ11 ألفاً، والذين تجمعوا في ساعة واحدة أعقبت النداء الى التجمع.

وأحصى مراسلون صحفيون توجه حوالى 3 آلاف متظاهر في مسيرة جابت مدينة سان بطرسبرغ، مسقط رأس بوتين ، وهم ينشدون "روسيا بدون بوتين".

وشهدت مدينتا تومسك وكيميروفو في سيبيريا تظاهرات مماثلة.

وقال الكاتب الشهير وأحد منظمي التظاهرات بوريس آكونين: "قد يكون هذا آخر تجمع سلمي، ذلك ان ما من احد يعلم ما سيحدث في الخامس من مارس/ آذار" المقبل، في اشارة الى التجمع المقرر في اليوم التالي للانتخابات.

وأضاف: "لا قيود على هذا التجمع، ومن الواضح أن العديد من الناس سيشاركون فيه"، لافتاً الى ان "الشرطة قد تتصرف بشكل مختلف عما هو الحال الآن، وهذا الأمر يثير مخاوفي".

المزيد حول هذه القصة