حزب "باسوك" اليوناني ينتخب زعيما جديدا

ايفانجيلوس فانيزيلوس مصدر الصورة AFP
Image caption ايفانجيلوس فانيزيلوس

انتخب حزب "باسوك" اليوناني وزير المالية ايفانجيلوس فانيزيلوس زعيما له، حيث كان المرشح الوحيد للمنصب بعد أن استقال أمين عام الحزب جورج باباندريو من منصب رئاسة الوزراء في شهر نوفمبر/تشرين ثاني الماضي.

ويتوقع أن يستقيل فانيزيلوس من منصبه الحكومي للتحضير للانتخابات العامة التي ستجري في شهر مايو/أيار القادم.

ويقول المحللون إن الناخبين قد يعاقبون حزب "باسوك" بسبب الدور الذي لعبه في تمرير إجراءات التقشف.

وكان الحزب قد دعم تقليص الميزانية الذي طلبه الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي مقابل تقديم قرض لليونان بقيمة 130 مليار يورو لمساعدتها على الوفاء بالتزاماتها المالية.

وقال مراسل بي بي سي في أثينا مارك لوين ان فانيزيلوس ورث حزبا منقسما ومنهكا يواجه تحديات كبيرة في الانتخابات.

وقال فانيزيلوس إن على أعضاء حزب "باسوك" المضي قدما معا، وأضاف موجها حديثه الى أعضاء في الحزب "لقد وجهنا رسالة قوية أن باسوك هنا وانه لم يخسر روحه المعنوية، وان هدفنا ، المتمثل في كسب الانتخابات العاملة، قابل للتحقيق".

وقد طلب من أعضاء الحزب ومؤيديه الأدلاء بأصواتهم الأحد، إلا أن النتيجة كاننت شبه مؤكدة سلفا.

ويتوقع أن يدخل الحزب بعد الانتخابات في ائتلاف مع الحزب الرئيسي الآخر "الديمقراطية الجديدة" المحافظ، مع أن الأحزاب اليسارية المعارضة لاجراءات التقشف تكتسب شعبية بسرعة كبيرة، كما يقول مراسلنا.

وقد صرح فانيزيلوس انه متزم بإجراءات التقشف ويدعم الاصلاحات الهيكلية في القطاع العام.