أمريكا تحذر كوريا الشمالية بشأن مسار صاروخ

صواريخ كورية شمالية مصدر الصورة a
Image caption غيرت بيونجيانج مسار الصاروخ بحيث لا يمر فوق اليابان.

حذر مسؤول أمريكي من أن صاروخا كوريا شماليا من المزمع أن يطلق الشهر القادم قد يؤثر على منطقة بين استراليا واندونيسيا والفلبين.

وأشارت تقارير إلى أن كيرت كامبيل مساعد وزير الخارجية الامريكي قد طلب من الدول الثلاث إدانة إطلاق الصاروخ.

وقالت كوريا الشمالية إن الصاروخ سيتخذ مسارا جديدا بدلا من مساره الاول الذي يمر فوق اليابان.

وقأكدت اليابان إنها وضعت دفاعاتها المضادة للصواريخ على أهبة الاستعداد في جزيرة اوكيناوا التي قد تكون في ممر الصاروخ.

وقالت كوريا الشمالية إن الصاروخ سيضع قمرا صناعيا في الفضاء ولكن الولايات المتحدة تقول إن اطلاق القمر الصناعي يأتي كستار لاختبار صاروخ طويل المدى، وهو ما قد يستخدم كوسيلة لنقل اسلحة نووية.

ومن المزمع ان يتصدر اطلاق الصاروخ المواضيع المدرجة على قائمة اعمال القمة الامنية التي ستجري الاثنين في عاصمة كوريا الجنوبية سول والتي سيحضرها الرئيس الامريكي باراك اوباما.

وقال تشارلز سكانلون محلل بي بي سي للشؤون الاسيوية إن بيونجيانج تحاول تخفيف وقع الاطلاق المزمع للصاروخ.

وقال سكانلون إنها اختارت مسارا جديدا للصاروخ يمر معظمه فوق البحر متجنبة اكثر المسارات مثارا للجدل وهو المسار الذي يمر فوق اليابان.

وقد اظهرت كوريا الشمالية اتقانا اكبر لتكنولوجيا الصواريخ ذاتية الدفع في الاختبارات الثلاثة الماضية.

ولكن الخبراء قالوا إنها لم تنجح حتى الآن في الوصول إلى المسار الفضائي في تجاربها مما أدى إلى تساقط أجزاء من حطام الصواريخ على الارض في مراحل مختلفة من الاطلاق.

وقالت بيونجيانج الاسبوع الماضي إن اطلاق الصاروخ المتوقع بين 12 و16 ابريل / نيسان سيأتي في ذكري عيد الميلاد المئوي للزعيم كيم ايل سونج.