احمدي نجاد: "لم يعد بامكان الامريكيين املاء شروطهم على العالم"

محمود احمدي نجاد مصدر الصورة BBC World Service
Image caption عبر الرئيس الايراني عن ثقته بقدرة افغانستان على ادارة شؤونها دون مساعدة القوات الغربية

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم الاثنين إنه لم يعد بوسع الولايات المتحدة املاء شروطها على بقية دول العالم.

وحذر الرئيس الايراني من التدهور المتواصل للعلاقات بين الغرب وباكستان.

ودعا الرئيس احمدي نجاد، الذي كان يتحدث في مؤتمر اقليمي يعقد في العاصمة الطاجيكية دوشانبه لبحث الوضع في افغانستان، الى سحب فوري للقوات الغربية من الاراضي الافغانية واقترح على حلف الاطلسي استخدام جزء من ميزانيته العسكرية للمساعدة في احياء الاقتصاد الافغاني.

وقال الرئيس الايراني في كلمة "يجب على حلف الاطلسي والولايات المتحدة تغيير سياساتهما لأن زمن الاملاءات قد ولى، فإن احترام الامم افضل من اخافتها واستعمارها. فلقد انتهى زمن الامبريالية منذ امد بعيد، واولئك الذين لا يتعلمون من اخطاء الماضي سيعاقبون على ذلك."

وكان الوفد الامريكي المشارك في المؤتمر - برئاسة مساعد وزيرة الخارجية لشؤون جنوب ووسط آسيا روبرت بليك - قد غادر القاعة عندما بدأ احمدي نجاد بالحديث، ولم يعد الى مكانه الا بعد ان اكمل الرئيس الايراني القاء كلمته.

وقال الرئيس الايراني إن السياسات التي يتبعها حلف الاطلسي في افغانستان وغيرها من الدول ستقوض العلاقات بين الغرب وباكستان.

وعبر عن ثقته بقدرة افغانستان على ادارة شؤونها دون مساعدة القوات الغربية، داعيا الى سحب هذه القوات فورا.

وقال إن "سياسات الاطلسي، والولايات المتحدة تحديدا، هي اساس المشكلة. فقد غزا الامريكيون افغانستان تحت ستار محاربة الارهاب، وتحت نفس الشعار يقومون اليوم بمحاصرة الهند وروسيا والصين."

وقال الرئيس الايراني إن على حلف الاطلسي المساعدة في احياء الاقتصاد الافغاني بتخصيص 25 في المئة من ميزانيته العسكرية - او 5 في المئة من الميزانية العسكرية الاجمالية للدول الاعضاء في الحلف للسنوات العشر المقبلة - لهذا الغرض.

المزيد حول هذه القصة