اليابان تهدد بإسقاط صاروخ كوريا الشمالية إذا دعت الضرورة

وزير الدفاع الياباني مصدر الصورة AP
Image caption أصدر وزير الدفاع الياباني أوامره بإسقاط الصاروخ إذا لزم الأمر

هددت السلطات اليابانية بأنها ستسقط الصاروخ الذي تنوي كوريا الشمالية إطلاقه إذا دعت الضرورة، وذلك بينما أظهرت صور بالأقمار الاصطناعية ما يبدو أنها استعدادات لإطلاقه في ابريل/ نيسان المقبل.

وأصدر وزير الدفاع الياباني ناوكي تاناكا أوامره باعتراض الصاروخ إذا هدد الأراضي اليابانية.

وأكدت كوريا الشمالية أنها ستطلق قمرا اصطناعيا محمولا على صاروخ خلال الفترة بين 12 إلى 16 أبريل/ نيسان المقبل.

وأشارت صور الأقمار الاصطناعية -التي التقطت الأربعاء- إلى أن العمل جار في موقع إطلاق الصاروخ، حسبما أفاد مسؤولون في إحدى الجامعات الأمريكية.

وكان تناكا أصدر أوامر يوم الثلاثاء للجيش الياباني لاتخاذ "تدابير تدمير ضد الصواريخ البالستية".

وفي وقت مبكر من فجر الجمعة أخبر تناكا الصحفيين بأنه حصل على موافقة مجلس الوزراء على إسقاط الصاروخ إذا كانت تلك الخطوة أمرا ضروريا.

يذكر أن اليابان بدأت في إعداد نظم دفاعية مضادة للصواريخ الأسبوع الماضي.

وقالت بيونغ يانغ إنها تخطط لوضع قمر صناعي في مداره خلال الشهر المقبل بالتزامن مع الذكرى المئوية لمولد الزعيم الراحل كيم إيل سونغ.

وعلى الرغم من أن كوريا الشمالية قالت إنها إطلاق الصاروخ "عملية سلمية" وإنه من أجل أهداف البحث العلمي، إلا أن الخطوة أثارت جدلا كبيرا في العالم.

وترى الولايات المتحدة ودول جارة لكوريا الشمالية أن هذه التجربة ستكون اختبارا مستترا لصاروخ طويل المدى الأمر الذي يخالف قرارات الأمم المتحدة.

وكانت الأمم المتحدة قد أصدرت قرارات بهذا الشأن عقب تجربة مماثلة في أبريل عام 2009.

من جانبها، حذرت كوريا الجنوبية كذلك من أنهاستسقط أي صاروخ شمالي ربما يضل طريقه فوق أراضيها.

المزيد حول هذه القصة