حزب اونغ سان سو تشي يعلن فوزها في الانتخابات التكميلية في بورما

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال حزب المعارضة الرئيسي ان الزعيمة المطالبة بالديمقراطية في بورما اونغ سان سو تشي، الحائزة على جائزة نوبل للسلام، فازت بمقعد في مجلس النواب يوم الاحد بعد تغلبها على منافسين اثنين في دائرتها.

واعلن حزبها، "العصبة الوطنية للديمقراطية"، في مقره الرئيسي ان سو تشي فازت في كاوهمو جنوبي العاصمة التجارية يانغون.

واعلن مسؤول بالحزب وسط تهليل من مئات الانصار في اشارة الى زعيمته بلقبها الشرفي "داو اونغ سان سو تشي فازت. مرشحة حزب العصبة الوطنية من للديمقراطية فازت بدائرة كاوهمو".

ولم تنته عمليات الفرز رسميا بعد.

وخاضت سو تشي، التي قضت اجمالا 15 عاما قيد الاحتجاز منذ 1989، الانتخابات للمرة الاولى في اعقاب قرار حزبها انهاء مقاطعته لنظام سياسي يهيمن عليه قادة عسكريون حاليون او متقاعدون.

وتجرى الانتخابات التكميلية لشغل 45 مقعدا شاغرا بالمجلس التشريعي نتيجة انضمام سياسيين الى الحكومة المدنية التي يدعمها العسكريون.

وتعد هذه المرة الاولى التي يسمح فيها للمراقبين الدوليين بالدخول إلى البلاد ومراقبة الانتخابات.

وكان حزب تشي قاطع الانتخابات العامة التي أجريت عام 2010، معربا عن اعتقاده بأن قوانينها ليست عادلة.

واشار الاتحاد الاوروبي الى انه يمكن ان يرفع بعض العقوبات عن بورما اذا جرت الانتخابات بسلاسة.

مصدر الصورة x
Image caption اعلن حزب المعارضة فوز زعيمته قبل انتهاء فرز الاصوات

وقالت مراسلة بي بي سي في بورما راشيل هارفي ان حزب سو تشي ادعى حدوث بعض التجاوزات في التصويت في العاصمة.

المزيد حول هذه القصة